الثلاثاء، ديسمبر 30، 2003

علف، بالهنا و الشفا...


تستيقظ و تفتح جريدة الصباح ، تتجنب الموضوعات التي تصيبك بالاختناق ، تستعد للضحك من القلب عندما تقترب من صفحة البرلمانيات ، فعلى الرغم من أن الصحيفة كونها صحيفة قومية تتبنى خطاً مؤيداً للحزب الحاكم ، إلا أن أسلوب نقل الأخبار البرلمانية كما هي دون تعليق ، يجعلني أفكر في أن هناك محرراً خبيثاً يستمتع بنشر الأخبار العبثية عما يجري تحت القبة عن عمد..
إلا أنني لم أنجح في الضحك هذه المرة :
فقد تم استيراد قمح غير صالح للإستهلاك الآدمي (علف)و أصدر وكيل معهد علوم التغذية تقريراً بهذا ، فما كان من وزير الزراعة إلا أن قرر عزل وكيل معهد علوم التغذية التابع للوزارة ..
يم يم
المفاجأة هنا لم تكن في الاستهانة بالحمقى الذين يتناولون العلف الحيواني ( لم تكن أول مرة و لن تكون آخر مرة) و لكن في المعارضة تحت القبة و التي لم تصدر من المستقلين و لا التجمع و لا الوفد بل من - صدق أو لا تصدق- سرور !
يبدو أن والي يوشك ان ينهي طريقه الطويل نحو الهاوية ، بعد أن تمت ترقيته(عزله) العام الماضي على طريقة الركل لأعلى....