الأحد، فبراير 01، 2004

نقطة اتفاق بيني و بين سلام


في أول مرة كتبت فيها في هذه الصفحة قلت : لا زلت أفكر في اللغة التي سأستخدمها في البلوج : ألاحظ أن معظم البلوجز العربية متوجهة نحو الجمهور الغربي - و هو أمر جيد في حد ذاته: تواصل ال...الخ الخ إلى آخر هذا الهراء- و لكن يعيب هذا أن الكاتب يضطر للقيام بشرح طويل لخلقية أي موضوع يناقشه مما يترتب عليه تسطيح المناقشة.
و قرأت اليوم لسلام باكس : BUT… we are still playing the [dominant/subordinate culture] game. We write in English to communicate with you, we try to establish links and reference points very much relevant to you.
The respect I have for Persian Bloggers is immense; they were able to create a dialogue among themselves which they sometimes share with the rest of the world.

عيد


هل من المفروض أن نشعر بالسعادة؟
إذن فلنحتفل بهذه المناسبة بزيادة جرعة مضاد الإكتئاب
كل عام و أنتم بخير

وداعاً منيف


صدفة غريبة جعلتني أبدأ قراءة مدن الملح و أغوص في عوالمها في نفس اليوم ( ربما نفس اللحظة) التي توفي فيها كاتبها الروائي عبد الرحمن منيف ، و هكذا مصدوماً مشدوهاً دون أن أخرج تماماً من جو روايته أخذت أتابع المقالات التي تنعاه و أنا أكاد أقول : و لكنه منذ قليل قام بإنارة عقلي..
نعاه الكثيرون و لا أرى في نفسي كفاءة كافية لأنعاه و لا أملك إلا أن أقول ارحل مطمئناً فما عشت من أجله لن يموت و سيظل حياً في صدري و صدور الكثيرين لأن الحق و الخير لا يموتان ، و لئن رحلت في فترة انكسار مذلة فدوام الحال من المحال...

عبد الرحمن منيف :
الإبداع العربي
التجديد العربي
الجزيرة
اسلام أون لاين
نيل و فرات
الأهرام العربي