الأحد، سبتمبر 04، 2005

نهايات ( أم بدايات؟ )

بمواجهة نادي القضاة نزلت من التاكسي. المدخل مغلق بصفوف من الأمن المركزي و يتبدى من خلفهم شادر كبير لعقد الجمعية العمومية.

الألوف المعتادة من الأمن المركزي تحتل شارعي عبد الخالق ثروت و رمسيس.

لافتات كبيرة معلقة على نقابتي الصحفيين و المحامين تؤيد موقف القضاة و ضد تزوير الانتخابات.

خمسمائة متظاهر يقفون على سلالم نقابة الصحفيين و تهدر أصواتهم بالهتاف.

لفتت نظري لافتة " حاكموه لا تنتخبوه"

كان كمال خليل يقول : " يا بنوك سويسرا .... عايزين فلوسنا .... خدها الحرامي ... و حسابها سري..." بأسلوبه المميز. أبتسم.

حرارة الجو لا تحتمل ... الثانية ظهرا...

احباط و شعور بالهزيمة... نعرف أن القضاة لن يقاطعوا الانتخابات...


( اتفقت اللجنة ( اللجنة العامة لتفعيل قرارات الجمعية العمومية بنادي القضاة) على أنه ينبغي الإعراض عن قول بعض من لا يعلمون : "أن عدول القضاة عن مقاطعة الإشراف على الانتخابات الرئاسية يعد نكوصا و تراجعا لضغوط تعرضوا لها " فهذا ليس من شيم القضاة ، ذلك أنه بعد الجمعية السابقة ، قام القضاة بالاشراف على الاستفتاء ، و اعلنوا شهادتاتهم ، و دلت هذه التجربة على أن التصدي للاشراف على الاستفتاء كان أجدى و أنفع من مقاطعته" ) - المصري اليوم - الأربعاء - 31 - 8 - 2005

أتناقش مع "م" ، يقول لي أن مطالب القضاة كانت فعلا فئوية ، و أنهم اتخذوا موقفا لصالح مهنتهم.

رغم احباطي تغلبني طبيعتي ، أقول له أنه كما انه من الطبيعي أن يكون داخل كل مهنة ثائرون و مسيسون فالتيار العام سيبحث عن مصلحة المهنة .. الفئوية كانت ان طالبوا برفع مرتباتهم و الحصول على زيادة في المعاشات ، و لكنهم حصلوا على نصف ربح بحصولهم على عدد من الاصلاحات.

لا أعرف ان كنت مقتنعا بما قلته..

على طرف لساني كلمة " خذلونا" . لماذ جعلونا نرفع من آمالنا؟

"موقف واحد يا قضاة ... ضد الظلم و الطغاة"


على السلالم : كفاية ، الحملة الشعبية من أجل التغيير ، شباب من أجل التغيير ، صحفيون من أجل التغيير ، أدباء و فنانون من أجل التغيير ، حزب العمل ، أهالي معتقلي النطرون.

مضرب ذباب يحمل شعار كفاية.

أقرر أن أرفع صوتي بالهتاف و أقول لأحمد : " فرصة ! هذه هي الفرصة الاخيرة لتهتف ضد مبارك!"

خلاص ، خلصت...

" يسقط يسقط حسني مبارك!"


دخول نقابة الصحفيين بكارنيه النقابة. غير مسموح لغير الصحفيين بالدخول. لا تجمع فوق السطح المطل على نادي القضاة كما حدث في الجمعية العمومية السابقة لنادي القضاة.

أوراق كثيرة توزع. سيدة تجمع توقيعات للمطالبة بعودة سكينة فؤاد للكتابة في الأهرام.

" باشا يا باشا يا باشا يا كبير ... ناجح ناجح بالتزوير"


ورقة تحوي اعلانا عن مظاهرة في طنطا يوم الاثنين 4 - 9 . البيان مصاغ بطريقة شعبوية جيدة( البهدلة في المواصلات ، البهدلة في الدول العربية ، الروتين ، الطعام المسموم ، المرض و القطاع الصحي ، البطالة و فرص العمل ، المسكن ، المخدرات ، الفساد ، البلطجة ، تجاوزات الشرطة ، الرشوة ، غياب الأمل ) و يعلن في نهايته عن مظاهرة صالة و بلكون: ركن حركات العوانس ، جناح الخيار و الطماطم ، جناح الخيش و الملابس المرقعة ، جناح البالطو الأبيض ، جناح مكممي الأفواه و المقيدين.

"قاطعوا قاطعوا الانتخابات"


يتسلل مجموعة من شباب من أجل التغيير الى الشارع و يوزعون بيانا على ركاب السيارات العابرة بالشارع. يرددون الهتاف مع الواقفين على السلالم من خلف صفوف الامن المركزي. يتوتر الضباط . تشكيلات من الجنود تبدأ في حصار الشباب الواقفين في الشارع. المشهد المألوف : دائرة متعددة الطبقات من جنود الأمن المركزي تحيطهم من جميع الاتجاهات في دائرة محكمة تزداد ضيقا. يختفون تقريبا وسط بحر من لابسي الأسود. من القلب تظهر ذراع شاب مرفوعة بعلامة النصر و علم كبير لمصر. يتعرضون للعصر و الضرب.

أسمع شخصا يقول في سخرية حاقدة : " يللا يا مناضل !" . ملامحه مليئة بالشماتة و الغل. أتامله محاولا الفهم فأفشل.

كمال أبو عيطة يقود الهتاف : " حرية ، حرية ، حرية"

على يسار النقابة و أمام الجراج يحاول مجوعة من المتظاهرين عبور الجنود ليصلوا إلى المحاصرين. ترتفع عصي الامن المركزي. متظاهرون يقفزون فوق صفوف الأمن المركزي للعبور للشارع كأنهم يقفزون فوق الجماهير في حفل روك. متظاهرون يجذبون الحاجز الحديدي و في مواجهتهم يجذب جنود الأمن المركزي. يرتفع الحاجز الحديدي في الهواء و ينكسر الكردون. يعبر المتظاهرون من الثغرة و يختلط الحابل بالنابل. تدافع و ضرب . يأمر الضباط جنودهم بالتراجع. يتركون الجزء المواجه للنقابة من الشارع و يغلقونه تماما من الجانبين بكردونات متتالية.


هاني عنان يدلي بتصريح لصحفية في انفعال . يكاد يصرخ و هو يتحدث عن "الديموكراسي" و يشير الى الجنود.
" يا حاكمنا يا خنيق ... زور زور في الصناديق"

أشاهد متظاهرا يفرك عينيه. يقول أنهم رشوا على وجهه سبراي. التخمين هو أنه سبراي الفلفل الذي تستخدمه السيدات للدفاع عن أنفسهن اذا تعرضن لاعتداء.


متظاهر فاقد الوعي يُحمَل الى النقابة.

تنتقل المظاهرة الى الشارع. يقول لي علاء : " مفيش فايدة! كسرنا الكردون و محدش عدى منه. و أهو دلوقتي الشارع فاضي و في ناس لسة واقفة على السلم مش راضية تنزل"

" يسقط حكمك يا مبارك"

تستمر المظاهرة من جديد في الشارع. أشعر أن دماغي ستذوب من الشمس. زجاجات مياه يملأها حراس النقابة و يقدمونها للمتظاهرين. رجل يملأ جركن مياه كبير من داخل النقابة و يصب فيه كيس سكر و علبة تانج. تانج مثلج. آه!


"باسم تسعة مليون عاطل ، ترشيحك يا مبارك باطل"


و في أحيان اخرى ارتفع العدد الى "عشرة مليون" و هبط إلى "سبعة مليون".



اعلان عن طلب القضاة منا الانصراف عند الرابعة ظهرا ليتمكنوا من عقد جمعيتهم العامة في هدوء.

"بيزحلقونا!"
"خلاص قرارهم باين"
" ما كلنا عارفين يعني"
" يمكن خايفين الأمن يمنعهم يعقدوا الجمعية لو فضلنا موجودين؟"


يجلس المتظاهرون على الأرض في الشارع و يقود كمال خليل الهتاف من جديد.

" طهقنا ... زهقنا .. قرفنا"

ثم :-

"المجد للقضاة.. العار للطغاة"


يقول علاء: المجد لآموووون !

يستمر الهتاف فترة. تصعد سيدة على الحاجز. شاهدتها من قبل في لاظوغلي تحمل صورة شاب تقول أنه ابنها و أن حبيب العادلي وزير الداخلية لفق له قضية مخدرات. تبدأ في الهتاف مركزة على حبيب العادلي و سوزان مبارك. يلفت نظري هتافها : " يا سوزان يا أجنبية"
ما علاقة كون والدة سوزان مبارك انجليزية بأي شيئ؟؟ يطلب منها كمال خليل التوقف فتصرخ : " ايه العنصرية دي ! متسيبوا الستات تهتف!"

غناء. بقرة حاحا. شيد قصورك. كاوبوي دينامو. قوم يا مصري.

أسمع من يقترح تغيير الأغنية الى : " قوم يا مصري كمِّل نوم في السرير. قوم يا مصري علِّي أكتر في الشخير"

اعلان عن اعتقال عضو حزب العمل و شباب من أجل التغيير طارق قاسم.اعلان عن قضية بطلان الاستفتاء يوم الاحد. اعلان عن مظاهرة طنطا يوم الاثنين . . اعلان عن مظاهرة بميدان التحرير يوم الأربعاء - يوم الانتخابات.

كمال أبو عيطة يلحظ تناقص الحماس فيقول في ضيق : " السادة المتفرجين يا ريت يشاركوا معانا"


" لن نورث بعد اليوم"


تنتهي المظاهرة و ننصرف قبل بدء الجمعية العمومية لنادي القضاة.
مقاطعة القضاة كانت الفرصة الاخيرة. ضاعت.
الفرصة ما بعد الاخيرة هي دعوى بطلان الاستفتاء يوم الأحد. ساعلم في اليوم التالي أن القضية أجلت لما بعد الانتخابات. ضاعت تلك الفرصة أيضا.

أعود للمنزل. أقرأ قرارت القضاة.

الجزيرة:
(أكد نائب رئيس محكمة النقض المصرية المستشار هشام البسطاويسي أن الجمعية العمومية لنادي قضاة مصر وافقت بأغلبية بسيطة على الإشراف على انتخابات الرئاسة الأربعاء المقبل. و أضاف البسطاويسي أن القضاء المصري سيتبرأ أمام العالم من نتائج الانتخابات إذا لم تتوافر فيها متطلبات الشفافية.

وأكد أن نادي القضاة سيعد تقريرا شاملا عن هذه الانتخابات يعدد أي مخالفات وانتهاكات ويرصد أيضا التحفظات على تشكيل اللجنة العليا للانتخابات والصلاحيات المطلقة الممنوحة لها، وخاصة ما يتعلق بتحصين قراراتها من أي طعن قضائي إداري.

وأشار مجددا إلى الاعتراضات على استبعاد عدد كبير من المستشارين والقضاة من الإشراف على الانتخابات واستبدالهم بأعضاء النيابة الإدارية وهيئة قضايا الدولة.

وكان المستشار زكريا عبد العزيز قد هاجم بشدة اللجنة العليا لانتخابات الرئاسة خلال اجتماع الجمعية العمومية الذي حضره أكثر من ألفي قاض.

وأعلن عبد العزيز أن مطالب القضاة في الانتخابات هي 1- استبعاد القضاة المعينين حديثا الذين "ليست لديهم الخبرة الضرورية" من عملية الإشراف على الانتخابات, 2- والسماح للمنظمات غير الحكومية بمراقبة عمليات التصويت, 3- وتسليم نسخة من نتائج عمليات الفرز على المستوى المحلي لمندوبي المرشحين لتفادي التزوير, 4- وإلغاء قرار استبعاد ألفي قاض من الإشراف على الانتخابات. وقال إن القضاء المصري لن يتحمل مرة أخرى مسؤولية "انتخابات مزورة.)


اسلام أونلاين:
( حدد نحو ألفي قاضٍ،احتشدوا في نادي قضاة مصر بوسط القاهرة، مهلة 3 أيام تنتهي قبل يوم الاقتراع بأربع وعشرين ساعة لتراجع اللجنة عن قرار الاستبعاد وإلا طعنوا بعدم شرعية الانتخابات لتعارضها مع نصوص الدستور التي تقضي بالإشراف الكامل للقضاة عليها.

ألمح المستشار محمود الخضيري رئيس نادي قضاة الإسكندرية إلى أن قرار استبعاد القضاة صدر بإيعاز من الحكومة، وقال: "نمنح الحكومة مهلة زمنية لتصحيح قرار الاستبعاد، وإذا لم تلتزم بسحب هذا القرار فسيكون من حق القضاة الطعن بعدم شرعية الانتخابات الرئاسية "لأن الدستور يشترط صراحة في نصوصه أن تتم تحت إشراف القضاء الكامل".

وكان لافتا تراجع أعداد القضاة الشباب المشاركين في الجمعية العمومية غير العادية الأخيرة مقارنة بالجمعية السابقة التي عقدت يوم 13-5-2005 وحرص نحو 5 آلاف قاض على المشاركة في أعمالها.

وفسر أحد القضاة الذي طلب عدم الكشف عن هويته لإسلام أون لاين.نت سبب اختفاء هذه العناصر من الجمعية الأخيرة قائلا إنهم "يخشون من التقارير التي تنتهي بنقلهم والبطش بهم ووضعهم في قوائم سياسية سوداء" تعطل مشوارهم العملي في المستقبل.)


هيومان رايتس ووتش تقول أن انتخابات نزيهة في مصر أمر بعيد المنال.


أتسلى بتعذيب نفسي بترديد ما كتب على لافتة مبايعة:
" يا مبارك الشعب مقدر خطوتك... و اللي مش فاهم بكرة يقدر حكمتك"

لافتة أخرى تجعلني أضحك : " نعم لمبارك من أجل انهاض التعليم.. معهد "...." التعليمي.. يعلن عن بدء دورات الاستاذ "..." في مادة الفيزياء.. الأستاذ "..." في مادة اللغة العربية..."الخ"

أقاطع؟ ... أبطل صوتي؟ ... أمنحه لأحد منافسي مبارك؟ ... أتظاهر؟... أراقب و أسجل التجاوزات؟...

لم أقرر بعد...

حسني سيفوز...

أبداية أم نهاية؟؟

هناك 17 تعليقًا:

Hamuksha يقول...

بداية.
أحداث 2005 وأواخر 2004 أعادت قطاعات [كبيرة؟] من المصريين للاهتمام بالسياسة. هذا بعض المكاسب. لا يجب أن نتوقع أكثر من ذلك الآن يا محمد.
لماذا تعتقد أن تلك كانت آخر فرصة للهتاف ضد مبارك؟

Darsh-Safsata يقول...


ان اكبر عدو لكل من يسعى للتغيير الآن هو فقدان الأمل
تابعت عدد من المدونين يعلنون اسفهم لقرار القضاة واشارات الى ان النهاية اقتربت
لا اجتماع القضاة ولا الانتخابات هي الغاية او خط النهاية
ما هي الا مرحلة من مراحل لا زالت في اولها ولا زال امامنا طريق طويل
كلنا نعلم نتيجة الانتخابات ولكن في داخلنا كلنا حلم صغير امل ضئيل نخشى ان نصرح به وهو ماذا لو لم ينجح مبارك او حصل على نسبة ضئيلة للغاية الا يعتبر ذلك انتصارا؟
نعم انه الانتصار ولكنه لن يتحقق

مبارك سيفوز بالانتخابات بالتزوير او بدونه سيفوز في الانتخابات

لذا نقول ان هذا ليس نهاية المطاف
لا تزال المعركة في اولها معركتنا مع انفسنا التي كسرت الحواجز التي لم يكن احد يتخيل ان تكسر
لم تجرؤ صحف المعارضة سابقا على التهجم على مبارك واسرته، اصبح هذا امرا عاديا الآن
لم تنزل أي من القوى السياسية في مظاهرات في الشارع المصري منذ عام 77 الا في محاولات صغيرة ضيقة، الآن حصلنا على حق التظاهر
لم يكن هيئات وتنظيمات تعلن ان هدفها هو تغيير حكم مبارك، الآن فقدت القدرة على متابعة أعدادها
ماذا يعني كل ذلك؟ ان نحصل على الديمقراطية الآن؟
لا ليس بهذه السهولة
نعم الكثيرين ممن لم يكن لهم أي دور سياسي من قبل اصبحوا معتادين على التظاهر ولكن لا يزال المشوار طويل
لا تزال اعداد المتظاهرين ضعيفة جدا (مظاهرات لبنان تعدت مئات الالوف حتى وصلت الى المليون أي ثلث تعداد الدولة) لا يزال امامنا الكثير من اجل التغيير
لقد كسرت الكثير من الحواجز ولكن المعركة لم تبدأ بعد وان تراجعنا الآن سنوقف الحركة سنوات كثيرة لا يعرف احد عددها
نحن لا زلنا في البدايات ولم نصل الى مرحلة النضوج بعد ولا يزال امامنا الكثير
اما عن لانتخابات فانا ارى ان كفاية والتجمع والناصري والحملة الشعبية قد اتخذوا القرار السليم بالمقاطعة
انها وسيلتنا الآن لتعرية مبارك ومن حوله

Alaa يقول...

أظن الخطأ الكبير كان من قبل قيادات الحركات المختلفة و ازاي رموا عبء كبير على القضاة و سوقوا الموضوع لشباب الحركة و الجماهير بشكل مبالغ فيه


أتذكر الأن حوارات مع عقلاء جيل السبعينات و أتذكر كيف أصروا على تأكير أن حركة القضاة مشابهة لحركة أساتذة الجامعات، حركة مطالب مهنية ليست نابعة من مصلحة شخصية و لكن نابعة من اصرار على أداء المهنة بشكل مظبوط

من الأول كانت القضية قضية لا تزوير باسمنا و ليست قضية لا تزوير

ما حدث هو أن القضاة افترضوا أن أي نظام يسعي لدرجة ما من الاستقرار يجب أن ينصاع لمطالب فئات يعتمد عليها النظام نفسه في العمل، و نظامنا أثبت أنه بيعمل بقواعد أخرى و قالهم اخبطوا راسكم في الحيط

لكن أن نبني أمالنا على تحرك أقوى من ذلك فده كان بصراحة غباء، لا أتوقع مثلا من اساتذة الجامعات الاضراب من أجل نزاهة انتخابات اتحاد الطلبة، يبقي مكانش مفروض نتوقع أكثر من كده من القضاء

موضوع المقاطعة للأسف تحول لشرخ داخل الحركة، و بما أن مكاسبنا الوحيدة حتى الان هي انتزاع فرص و أجوات جديدة للعمل السياسي، كان مهم استغلال موضوع الانتخابات

امبارح كان المؤتمر الختامي لحملة أيمن نور الانتخابية بالتحرير، حاجة محصلتش في مصر قبل كده أبدا، استخدم الحزب كل المساحة المحيطة بمجمع التحرير، أعداد خرافية من البشر

ضمن الجماهير ناس كتير من الحركة من كل التيارات و عدد كبير من شباب من أجل التغيير، بتعملوا ايه هنا، مش هتقاطعوا؟ لسان حال الكل، ده عمل في الشارع و ده تجمع من الناس أكبر من أي مظاهرة نظمناها، المقاطعة خيار خاطئ

طبعا أنا هنا بتكلم عن الحركة في الشارع، عن دعوة المقاطعة، تعمل ايه بصوتك مش موضوع تاني و ميفرقش فيه الحاجات دي قوي

Mohammed يقول...

الغريب يا جماعة ان كل كلامكم ده انا عارفه و بقوله لما ألاقي حد محبط و اكلمه عن الانجازات و البداية و خلق حاجة جديدة...الخ

بس الاحباط بياكلني مع كل لوحة مبايعة لمبارك
مع كل صورة ليه على الصفحة الاولى للجرايد
مع كل ما اشوف الخوف مسير حياة الناس
مع كل ما اشوفه طالع في التلفزيون
مع كل ما أسمع محمود محيي الدين
لما أشوف الفيديو كليب بتاعه على ميلودي

تعبت فعلا

بجد تعبت

فترة و تعدي

shady يقول...

حتخلص الانتخابات وترجع ريما لنومتها القديمة
انا رايح انتخب وخلاص حنستفيد ايه من المقاطعه
طب ما هو كده كده فيه ملايين بتقاطع بشكل تلقائى ايه التاثير يعنى نروح وننتخب حد واكيد حيسقط لما نطلع الشارع يبقى فى حجه اننا بنتظاهر ضد تزوير الانتخابات
لانه اكيد حتتزور
يبقى التظاهر مبرر
وجهة نظر

ibn_abdel_aziz يقول...

بداية النهاية

فلنتقابل خلال سنتين او ثلاثة من الان

بشرط ان يستمر خلق الجيل الذي يفهم التغيير ..لانه سيعين علي حصاد الثمار

Milad يقول...

يا محمد خللي نفسك طويل. لا تنظر للحظة الحاضرة وحدها بل انظر لها في سلسلة زمنية طويلة ومستمرة في المستقبل.
الدعاية الانتخابية في حد ذاتها مصدر للتفاؤل، وإن لم تغيّر نتيجة انتخابات الرئاسة فعلى الأقل أنتظر أن تؤثر على نتائج انتخابات مجلس الشعب لتكون مقاعده أكثر تنوعـًا.
وفي رأيي المشكلة ليست مبارك كشخص بل الحزب الوطني كمؤسسة، وبالتالي فوز مبارك ذو الـ77 ربيعًا لن تؤثر على مستقبل مصر للأبد، خصوصًا أننا جيل الشباب نتوقع أن نرى يومًا ما بلدنا يحكمها شخص غير مبارك، لكن بقاء الحزب الوطني في وضعه الحالي يشكل كارثة على المدى الطويل. أتمنى أن تظل حالة الحركة السياسية في تصاعد حتى نوفمبر دون أن تخبو أو تصاب بالتشاؤم بعد سبتمبر.
ـ

Ahmed Shokeir يقول...

بصراحه .. المشكله فينا إحنا ..الناس اللى مش عاجبهم الوضع مايئسوش وعملوا اللى عليهم إتكلموا إتظاهروا رفعوا اللافتات .. إنضربوا حاولوا يحركوا البلد .. بس المواطن المصري البسيط المطحون المنهوب حقه ..هو ده بصراحه يستاهل أكتر من كده مطلوب يتعمل له إيه اكتر من كده عشان يتحرك.. ده بصراحه جبله ولا على باله حاجه هايموت على لقمه العيش ويقوللك ياعم وأنا مالى هو ده سبب المصايب كلها جاته داهيه
الحريات لاتمنح ولكن تكتسب
الأوكرانيين فضلوا فى الشارع 4 أيام فى عز البرد درجه الحرارة أقل من 20 تحت الصفر بس فى الاخر أخد حقه

Hamuksha يقول...

مطلوب خلال 6 سنوات من الآن:
1. جبهة معارضة
2. دستور/عقد اجتماعي
3. مجتمع مدني/شعب
4. ائتلاف حاكم/رئيس جمهورية

عمرو غربية يقول...

قد يصبح علينا إذن يا حمكشة أن نبدأ من إيجيتوبيا، وهي محاولة لصياغة عقد اجتماعي مصري في صيغة ويكي.

Shurouq يقول...

محمد
مبارك سيفوز بس حتما الأمور لن تبقى كما هي، كما أن توريث الحكم لعلاء أصبح صعبا وهذا بحد ذاته إنجاز.. والا انا غلطانة؟
سلامتك من الإحباط.. ونعتذر عن التدخل في الشئون الداخلية لدولة شقيقة

ibn_abdel_aziz يقول...

Back to Basics again ...

Build a mindset that can receive the signals of freedom .

مواطن لامؤاخذه مصرى يقول...

الابواب اللى أتفتحت صعب ويمكن مستحيل انها تتقفل وبعدين ماننساش ان لسه انتخابات مجلس الشعب جايه .....وفوق ده وده اللى يبوظ فى كلللللللللللللللللل السنين اللى فاتت مش معقول يا محمد هيتصلح فى سنه واللا اتنين واللا عشره حتى...... احنا اللى الظاهر علينا مرفهين شويه أو رومانسيين حبتين......

أسف للتعليق ... بس يا شروق انتى قصدك أخوه لأن علاء كارت محروق من زمان .... فى نوع تانى اسمه جمال.... اسف للتعليق مره تانيه

عمرو غربية يقول...

جايز شروق كانت تقصد علاء جوز منال

Hamuksha يقول...

"إيجبتوبيا"

محدش قاللي ان انتو علمتولها مساحة ويكي، لازم تعلنوا عن المبادرة دي بشكل منظم وقوي يا صاحب. بس الاسم دا اختيار غلط تماما. بلاش ألفاظ مجعلصة عشان الناس تقبل على الصفحة والمشاركة، وكمان بصراحة الاسم هيبعد الناس المثقفين لأنه ساذج وحالم جدا، لو كنتو تقصدوا يوتوبيا يعني، لأن المشكلة أن توبيا دا كمان هو المقطع التاني برضو ف كلمة ديستوبيا (عكس يوتوبيا!)

Build a mindset that can receive the signals of freedom

معاك يا عُبد، التعليم هو الأولوية المطلقة ف أي برنامج إصلاحي، ومعاه إصلاح الجامع والكنيسة + تأهيل مهني وفرص عمل غير مجحفة لتوفير براح للمشاركة السياسية

"ونعتذر عن التدخل في الشئون الداخلية لدولة شقيقة"

حلوة قوي يا شروق.

عمرو غربية يقول...

إحنا مين يا حمكشة؟ دي ويكي على وب، والكتابة في صورتها الحالية أعتقد أنها لأخويا. دي كل معلوماتي.

Shurouq يقول...

مواطن..
أنا فعلا قصدت جمال

عالعموم ملحوقة.. وبعدين كلهم مبارك

حمكشة
ده بس من ذوقك