الأحد، يناير 02، 2005

القبح - 3


في أول شارع عباس العقاد بالقاهرة تقابلك لوحة عملاقة باللون الأحمر و عليها صورة المرشحين الفائزين في انتخابات النادي الاهلي الاخيرة... و فوق ذلك بأكبر خط ممكن : الأهلي فوق الجميع....

( و هم يقصدون على الاغلب أن قائمتهم الانتخابية هي المعبرة عن روح النادي الاهلي و متسامية عن الخلافات الشخصية و الأهواء التي تميز المرشحين الآخرين الذين يعلوهم الاهلي..)

و لم لا...

الأردن أولا

مصلحة مصر فوق الجميع

و الآن الأهلي فوق الجميع

هل من المعقول أن مصمم حملتهم الدعائية لم يسمع من قبل أان هناك مصطلحات معينة ليس من المستحب ذكرها مهما كانت معبرة عن مكنون نفسه و عقليته العبقرية.... ؟

هناك 7 تعليقات:

Arabi يقول...

هاهاها من أين سمعت بالأردن اولاً؟ و أزيدك من الأدرن شعاراً لا علاقة مباشرة له بما كتبت: الإنسان أغلى ما نملك!!!!!!!!!
نحن يا محمد نباع و نشترى كما ترى
بس

R يقول...

مرحباً بك عائداً من الأجازة.
أنا قضيت اليوم الأوّل من هذا العام كلّه في تحسينات مدوّنتي/ أريد فقط أن أؤكّد عليك رغبتي في أن ترشح نفسك لمسابقة أفضل مدوّنة عربيّة.
اذهب الآن وسجّل نفسك.

سلام

Lone Wolf يقول...

و لكن انا مغتاظ جدا من طريقة الالحاح لاختيارة رئيس,بالتأكيد المصالح تلعب دور,لابد ان يخطب الجميع ود مدير الاعلانات بالاهرام,بالمناسبة,هناك اشاعة تقول ان الخطيب رفض ترشيح نفسة رئيسا لانة يعمل في نصب اقل من حسن حمدي في الاهرام.

حتي انتخابات رؤساء نوادي للكرة احادية القطب

ibn_abdel_aziz يقول...

يا حمادة انت نسيت تكتب عن موضوع تحويل الكورة الي دين ..
انتخابات حصلت في النادي صحيح ...بس مخدتش بالك ان الجو العام في النادي هو المرشح المائل الي المتدينين
انا مش عارف لعب الكورة والرياضة بشكل عام يتم تحويلها الي قضية دينية ازاي .....
انا حاسس ان المواضيع كلها بقت عك
الموضوع ده قريته علي اسلام اون لاين ....يا تري صحيح ؟.؟؟؟؟

يعني الناس بتختار المرشح اللافضل عشان اكبر زبيبة صلاة بس ؟
واللا عشان هو كفؤ وأمين ؟

حد يشرح لي يا جماعة

Arabi يقول...

يا ابن عبد العزيز هو في حالة واحدة يمكن أن ينتخب الناس بعدها الكفؤ و الأمين دون النظر إلى تدينه أو عدمه. إذا انتخب متدين للرآسة ثم خسر النادي الدوري السنوي مرتين متتاليتين.
تقريبا مثلما حدث هنا في تركيا على أيام أربكان. الناس ذات الميول الإسلامية الذين انتخبوه أدركت أن حسن إدارة الدولة لا علاقة لها بالدين.
وفي الإنتخابات التالية انتخب العلمانيون و تسبب هبلهم في أزمة اقتصادية لن تخرج منها تركيا بسهولة.
في آخر انتخابات فاز رجب اردوغان حتى بأصوات الكثير من العلمانيين و خصوصا في استانبول لأنه أبسطهم أثناء ترأسه لبلدية استانبول في السابق مع أنه كان اسلامي.
الآن يطلق على نفسه اسم "محافظ" على غرار بوش.
بس

ibn_abdel_aziz يقول...

معاك يا عمر
منا عارف والله
انا بس كنت بشد شعري لوحدي فقلت حد يشاركني قبل مخلص علي كل الشعر اللي فاضللي :)

انا شخصيا احب الاخلاق واعتبرها جزء من الدين ولا غبار علي ذلك لكن اصبح الموضوع لا يختلف كثيرا عن افانجيلية البروتستانت المسيحي في امريكي

الهباب بوش عمال يعين ناس في ادارته ميفهموش في حاجة عشان بس " متدينين " او من نفس الطائفة
يبقي الفرق ايه بأة ؟؟؟؟؟

ألِف يقول...

لا لو سمحت، المحترم بوش صاحب تاريخ طويل من الإنجازات المشرفة، تشهد عليها سيرته الذاتية.