الثلاثاء، يوليو 12، 2005

المجالس المحلية

"ينتخب رئيس الجمهورية عن طريق الاقتراع السري العام المباشر‏,‏ ويلزم لقبول الترشيح لرئاسة الجمهورية أن يؤيد المتقدم المستقل للترشيح‏250‏ عضوا على الأقل من الأعضاء المنتخبين لمجلسي الشعب والشورى‏,‏ والمجالس الشعبية المحلية للمحافظات‏,‏ على ألا يقل عدد المؤيدين عن ‏65‏ من أعضاء مجلس الشعب‏,‏ و‏25‏ من أعضاء مجلس الشورى‏,‏ وعشرة أعضاء من كل مجلس شعبي محلي للمحافظة من ‏14‏ محافظة على الأقل‏,‏ واستكمال الـ ‏20‏ الباقين من المجالس النيابية والمحلية"

موافقة 140 عضو من المجالس المحلية....




* الجدول من المصري اليوم - 11 يوليو 2005

هناك 5 تعليقات:

R يقول...

ده شيء عظيم جداً. يعني أنا ممكن أرشح نفسي؟

Milad يقول...

ألا ترى أن حركة كفاية تسلط الكثير من الضوء على "كفاية يا مبارك" مع أن مبارك، بالرغم من كل شيء، بشر يحيا ثم يموت؟ ألا يجدر بالحركة أن تهتم أكثر بـ "كفاية حزب وطني"؟ ـ

Mohammed يقول...

ميلاد
أعتقد ان تركيز كفاية على مبارك يعود الى أنه وضع نفسه فوق النقد لسنين عديدة فجاء رد الفعل غاضبا بقوة الكبت طوال تلك السنين...
كما يعود - ربما- الى شخصنة الدولة...

كــــــلام يقول...

التدوينة يليق بها نفس العنوان للإصدار السابق.. "عــــــــيب" .. و لكن صدق المثل.. إللى أختشوا ماتوا

Storm-petrel يقول...

العزيز ميلاد
تسائلت ببراءة عن تركيز كفايه على مبارك دون الحزب الوثني؟
التركيز على مبارك والعائلة المقدسة فرضته الحملة المسعورة للتمديد أو التوريث أو لَنقُل تحويل البلد الى عزبة ملكية توارثية زي كشري الامانة للحاج محمد وولده
اما الكائن الخرافي عديم البرنامج المسمى بالحزب الوثني فليس الا جهاز الدوله بهيلمانه متنكرا في صورة حزب لزوم الديكور الديمقراطي والذي منه يعني شيء لزوم الشيء ولتوضيح الفكره أطرح سؤالا:هل سيبقى منتفع واحد لو ترك مبارك الحزب؟
لا اعتقد ولنتذكر معا هروله الانفتاحيون والمنتفعون وراء الرئيس المؤمن من حزب مصر العربي الاشتراكي (الرسمي آنذاك) الى الحزب الوثني الجديد(آنذاك برضه)
حزب ايه اللي انت جاي تقول عليه يا عم ميلاد :)
اما بالنسبة لرامي وامكانيه ترشحه للرئاسة أقول:ممكن طبعا يا دكترة بشرط السيد الوالد يعمل لك لجنه سياسات ملاكي ولا مانع من الايعاز لبعض الترزية بتفصيل مادة دستورية (غير دستورية) على المقاس عشان تمسك البلد على الجاهز