الاثنين، يناير 31، 2005

امتى؟

يجب ان تسقط جدران برلين التي ترتفع في العالم العربي. في النهاية ستتغلب قوة العقل والكلمة والحقيقة على منطق القمع والسجون والاغتيالات والاستخبارات.

وليد جنبلاط

الأحد، يناير 23، 2005

بدون عنوان-2


اقرأ أيضا : بدون عنوان - الحلقة الاولى

من موقع العربية:

سعد السيلاوي: سيادة الرئيس محمد حسني مبارك سؤالي الأخير: هل الرئيس يفكر بالاستمرار في حكم مصر؟ قرارك هل تحب أن تستمر؟
الرئيس حسني مبارك: عاوز أقول لك حاجة في حكم مصر، حكم مصر مش فسحة، مش عملية سهلة، وحكم مصر عملية صعبة جداً، عندك موارد محدودة، عندك سكان كتير، عندك متطلبات الشعب كتيرة، ده بيخليني أبذل مجهود ضخم جداً، وعامل علاقات مع دول العالم عشان أي حاجة أهم بساعدوا قدر ما نستطيع، يعني بيساعدوا في تشغيل الناس بتوعنا في الحاجات دي.. الموارد الوطنية، فعملية رئاسة مصر دي ليست بالعملية السهلة مش كده يعني.. والخروج منها مش سهل، إن كان عليّ أنا؟ أنا نفسي أستريّح أنا من يوم ما تخرّجت وأنا ضابط صغيّر، وأنا تقريباً بقول لك أعمال شاقة على طول، جيت الرئاسة ديّت أنا فوجئت أنا رحت أنا نائب رئيس جمهورية، وبعدين توفى السادات ما نقدرش نسيب البلد كده اضطريت أتحمّل مسؤولية، والمسؤولية أصلها عملية صعبة جداً، وبعدين رئيس جمهورية مصر مش مواطن بيتفسّح بالشارع ولاّ إيه.. إنسى الموضوع ده خالص، أنا دي الوقت ما بعرفش الشوارع، آه العربية بتوديني أي حتة، بس مااعرفش ساعات بستغرب من حاجات، ده في القاهرة يعني، لكن لما أروح المدن والمحافظات شوية إلى حدّ بقدر بمشي في الشارع آه بس بلتقي الناس كلها، زي ما كنت في أسوان قعدت مع المواطنين هناك ومؤتمر حضر فيه أي حد نتكلم فيه ونشرح لهم فيه واللي عنده أي حاجة بداوله فيها بصراحة، وإذا كانت حساسة أقول له الموضوع ده ما قدرش أجاوبك فيه بصراحة، حيضرّنا، لو تكلمت الحقيقة كأني أنا بظهر كروت يستخدمها أي واحد معادي لينا عشان يضربنا عليها، فللأسف مصر دي عملية صعبة جداً، طبعاً يعني هم طلّعوا بعض الإشاعات قبل كده طلّعوا إشاعات من فترة.. مرة يقول لك: إيه إوعى تعيّن نائب.. أحسن أنت ..كأنك إنت .. من فترة واحد بعتلي جواب: معناها إنك أنت هو ده اللي حيبقى رئيس مصر زي مانا كنت نائب وصرت رئيس ما ظروفي جت كده، يقول لك: الرئيس ده بيجهّز ابنه ولاّ بجهّز ابنه، ابني بيساعدني.. وبعدين إنك تبقى رئيس مصر دي إرادة شعب إذا الشعب مش عاوزك لما تعمل إيه ما فيش فايدة، والشعب إذا كان عاوزك مش حتقدر تمشي مش بسهولة تمشي، ما أنا أقدر أعملك زي تمثيلية قول أنا مش حأقعد، الدنيا تقوم مظاهرات وتكسّر.. خربت الدنيا وأرجع أقول لأ. وأنا ما بحبّش أعمل الحركات نص كمّ دي، أنا رجل جاد في شغلي أنا بشتغل من الصبح لحدّ ما نام يومياً يومياً مشاكل الناس أسمع حاجة.
سعد السيلاوي: بيصير لك وقت تشوف أحفادك سيادة الرئيس؟
الرئيس حسني مبارك: لا.. لا.. لا شوية كده لما أكون فاضي.
سعد السيلاوي: كان الله في عونك سيادة الرئيس.
الرئيس حسني مبارك: الله يخليك.
سعد السيلاوي: أشكرك على هذا الحديث لقناة العربية التي تكنّ لسيادتك كل الاحترام والتقدير شكراً سيادة الرئيس شكراً لكم.

عيد



اعتدنا على قراءة تقارير صحفية عن انقطاع التيار الكهربائي في بغداد ، و تحدث عنه الكثير من المدونين العراقيين ( على سبيل المثال ريفر بند ، زياد ، خالد...الخ)، و الذين تحدثوا أيضا عن الطوابير الطويلة للحصول على الوقود ،و صعوبة الحصول على غاز المطبخ ، و أزمة في خطوط التليفون الارضية ، و خدمة تليفون خلوي سيئة، و تفجيرات يومية مجنونة...

ثم... و قبل العيد بوقت قليل ( في 15-16 يناير)
انقطعت المياه عن جزء كبير من بغداد...


و بدلا من الاستمتاع بالعيد

كان الكل خارج بيوتهم يحملون الجركانات بدلا من اللعب في المراجيح ويجوبون الشوارع علهم يحصلون على بعض الماء

اما البعض الآخر
فلجأ إلى حفر آبار في فناء منزله على أمل العثور على مياه. والمحظوظون الذين
ينجحون في ذلك يزودون جيرانهم بالمياه.


و الحكومة العراقية بدورها لم تعلن سوى بالأمس 22 يناير
أن انقطاع المياه ببغداد كان بسبب عملية اصابت مشروع الطارمية باضرار

و اخيرا... اليوم... في آخر أيام العيد.....

بدأت مياه الشرب تتدفق في الآف من منازل بغداد لأول مرة منذ
أسبوع بعد أن أصلح مهندسون الانابيب التي أتلفتها قنابل فجرها مقاتلون.



من كل الذكريات عن ظروف المعيشة السيئة ، يظل العيش في مكان ما دون ماء هو الأسوء....

كل عام و كل سكان بغداد بخير....

*الصورة من موقع العربي الغاضب و تظهر شارعا في بغداد خاليا في أول أيام عيد الاضحى

هابي ميل


بدا لي أن هناك شيئا زائدا قليلا عن الحد....
كل مطاعم الوجبات السريعة هذه؟
فكرت قليلا... شارع عباس العقاد و شارع جامعة الدول العربية فيهما ذات المشهد من مطاعم جنك فود متراكمة فوق بعضها البعض، و على الكثير من نواصي القاهرة و الاسكندرية تجد مطعما منهم، فما الذي جذب انتباهك هنا ؟
ألأنك في المجتمع المعولم الهوية تماما؟
كلا ، فهنا في الكويت تستطيع أن تميز الطبيعة العربية من الزي العربي التقليدي المنتشر....
ماذا اذن؟
هل تجري حسبة بسيطة تقسم عدد السكان على المطاعم و تقارن؟
لا أعتقد أن اللاوعي يقوم بمثل هذه الحسابات....
شعرت أنني وصلت لتفسير ما لشعوري بشيئ غريب....
مركزيتها في المشهد...؟ و كأنها هي الأصل ، و كل شيئ آخر ينبثق عنها و يدور في فلكها...؟ كأن لها قيمة معنوية غير مرئية....؟ و كأنها و رغم طبيعتها المحايدة المترفعة عن الانطباع بهوية قومية مهما كان موقعهاعلى الخريطة - غير هويتها الاصلية العولمية "الأمريكية في أقوال أخرى" - ، أصبحت هنا القاسم المشترك و الدلالة و الهوية و الدليل....؟
ربما....
و ربما أكون قد أفرطت في الشرب...
شرب البيبسي طبعا...

* الصورة من موقع بوتيك الصحراء ، و تصور عددا من المطاعم في السالمية - الكويت

سين و صاد




س: " عارف... أجمل شعور لما تقولك كلمة بحبك أول مرة..."
ص:" صحيح"
س:" بتحس انك غرقان في نشوة مش معقولة ، سعادة يمكن توصل لدرجة البلاهة ، غيبوبة سعادة.... بتفضل قاعد كذا ساعة مبتسم و مش بتعمل حاجة غير انك سعيد و قاعد في مكانك"
ص:" و تحس ان صدرك بيطلع نور"
س:" و تفضل تعرق حتى لو في عز الشتا.."
ص:" لأ ، مبيفرقش معاك شتا ولا صيف"
س:" و بتحس أن االغد مشرق و تلاقي نفسك مليان أمل"
ص:" و ان مفيش أي مشاكل ممكن توقفك ، و مبيهمكش الكوارث ولا السياسة ولا المجاعات و لا الحروب و لا أي حاجة .... و تلاقي نفسك عمال تفكر في اسامي ولادكم..."
س:"هيا قالتلك الأول ، و لا انت قلتلها؟"
ص:" هاها ! تقدر تقول انه كان حب من طرف واحد.... كانت تقلانة عليا قوي...مرة رحتلها و كان عيد ميلادها...و اديتها وردة حمرا و دبدوب و ورقة فيها قصيدة كاتبهالها...."
س:" و...؟"
ص: "قالتلي : آه... أوكي... متشكرة "
س:" و بعدين..."
ص:" فرصة نجاح محدودة و بعديها قالتلي ، انا بقدرك كزميل..."
س:" و خلينا أصحاب احسن ... هاهاها"
ص:" بالزااااااابط"
س:" و انت عملت ايه"
ص:" ولا حاجة ، في أوضتي أسمع أم كلثوم و كاظم و عبد الحليم ، و اعيط و أكتب شعر"
س:" ولا يهمك.... أنا كنت بحب أسمع أغاني بس في فترة الغيبوبة الاولى..."
ص:" و لما موضوعكم فشل عملت ايه...؟"
س:"هربت .... كنت بشغل نفسي بأي حاجة و كل حاجة...."
ص:" و خلص برضه زيي ، خلينا اخوات أحسن؟"
س:" لأ ، خلص بأني ندمانة على كل لحظة ضيعتها عليك ، و انا مبسوطة انك ظهرت على حقيقتك قبل ما الموضوع يتطور و اني مش قادرة أصدق ان في بني آدمين أخلاقهم كده...."
ص:" و بعدين..."
س:" ولا قبلين ...هاهاها.. و مين ينسى... و مين يقدر في يوم ينسى .... شعاع أول شرارة حب.... ولا أول سلام بالايد..."
ص:" انت بتهزر ، بس لو طولت في الأغنية دي هعيط بجد...."




*الصورة من فيلمي الرومانسي المفضل : قبل شروق الشمس .... و الذي حمل لي بحثي عن رابط له اليوم مصادفة سعيدة عندما اكتشفت أن جزء ثانيا منه أنتج هذا العام بعنوان قبل غروب الشمس

السبت، يناير 22، 2005

المسابقة

حسنا ... حان الوقت لأدلي بصوتي في المسابقة و أختار أي المدونات في أي المجالات أرى أنها تستحق جائزة بابا
و لأكون واقعيا أقول أنني سأختار نفسي في المجالات التي رشحت فيها ، و لكنني مع ذلك سأعرض لمن أراهم متميزين في ذلك المجال....

أفضل مدونة عربية باللغة الانجليزية :
الأفضل في رأيي - دون ترتيب - : أبو أردفارك ،منحنى النهر "بغداد تحترق" ، فروم ذا روك ، زيدون ، حلمي في مايند بليد ، ناتاشا في مينتال مايهم ، رائد في المنتصف ، الدمشقي ،

تصويت صعب للغاية .... أختار..... منحنى النهر - ريفر بند....

أفضل مدونة عربية باللغة العربية :

الأفضل - دون ترتيب - : عزة جبر ، عمر العربي ، طي المتصل ، حوليات صاحب الأشجار ، الست نعامة ، حواديت ، سردال ، موودلس ، زيدون ، عائلة في بغداد ، رامي في ما وراء الطبيعي ، ايهاث

صوتي يذهب الى مدونتي أنا : طق حنك !

أفضل مدونة مغترب عربي:

مايند بليد ، عمر العربي ، و رامي في ما وراء الطبيعي هم الأفضل....


اختياري هو....

رامي في ما وراء الطبيعي


أفضل مدونة لطالب :

يذهب صوتي الى " نعم ، أريد أن أصبح رائدة فضاء"

أفضل مدونة تهتم بالفن :

أختار طي المتصل ....

أفضل تصميم

دون شك : الست نعامة....

أفضل مدونة ثقافية :

الأفضل في رأيي : قدموس ، طي المتصل ، راء و ميم ، حواديت

أختار: حواديت ، و قدموس في اختيار ثان قريب جدا.....

أفضل كتابة للمقال :
الأفضل - دون ترتيب- : ايهاث بالانجليزية( لا تطلق النار !) ، زياد في هيلينج ايراك ، حواديت ، رامي في ما وراء الطبيعي....

اختيار يكاد يكون مستحيلا....

اممممممممم.....

أختار ايهاث بالانجليزية....

أفضل مدونة عن الحياة اليومية :
ريفر بند - بغداد تخترق....

المجال الساخر
الأفضل : عمر العربي ، وحيدات جمل ( وان لاينرز) ، الخرز الملون...

يذهب صوتي الى..... مدونتي : طق حنك....

أصبت بالارهاق
ساكمل في وقت لاحق....
حظا سعيدا للجميع!

تصفح الانترنت في الكويت....


لم أكن أتصفح موقعا للبورن على أي حال.... عندما قفزت في وجهي هذه الصفحة اللطيفة.....

جنين ... سحر خليفة .... محمود عباس .... ايليا سليمان ....



شاهدت فيلم جنين جنين في نفس اليوم الذي كانت تعقد فيه الانتخابات الرئاسية الفلسطينية....

كنت أشعر أنني أشاهد فيلما ينتمي لفترة قديمة ... قديمة جدا.... و أن التغيير يحدث فيما أشاهده....عرفات و عالقدس رايحين شهداء بالملايين... كل هذا كان ينتهي...هل ذهبت الدماء هدرا؟ أخذت أفكر في الرجل الذي يرتدي المنامة و يجلس في منزله يدخن السجائر و يقص على المخرج ما حدث في جنين... صوت الحكمة و السخرية السوداء.... أي مرشح انتخب ؟

تحدث الفيلم كثيرا عن الصمود على لسان طفلة ذات عينين نفاذتين.... و لكنني أتذكر رواية ربيع حار لسحر خليفة.... التي كانت من افضل الروايات الفلسطينية التي قرأتها ، و أكثرها ايلاما ..... كنت أضطر للتوقف بعد قراءة عدد من الصفحات لأخرج نفسي من أجواء الرواية المؤلمة..... و تهدي سحر خليفة تلك الرواية الى نساء نابلس الذين شاركوها ذكرياتهم عن الاجتياح الاسرائيلي عام 2002.... تقول الرواية بوضوح ما يتم تجاهله في كثير من وسائل الاعلام العربي التي تتحدث عن الخسائر الاسرائيلية من الانتفاضة ، دون حديث عن الخسائر الفلسطينية باعتبار ذلك نوعا من تثبيط الهمم.... تقول الرواية أن فلسطينيي الداخل تعبوا ، و يحتاجون الى قدر قليل من الراحة.... قدر قليل من الحياة العادية... أو فرصة للحصول على تلك الحياة...

أيا كان ، هل كان هذا هو السبب في فوز عباس ، أم أن السبب هو التسهيلات الكبيرة التي حصل عليها ، أم انسحاب حركات ذات ثقل و مقاطعتها الانتخابات ، أم اسم و تاريخ حركة فتح ، أم رغبة الفلسطينيين الحقيقية في اغتنام تلك الفرصة البادية أمامهم للخروج من الهوة؟

يرى الكثيرون أن عباس حصل على تفويض حقيقي بهذه الانتخابات... ليس عباس وحده .... بل برنامجه الذي يدعو له بوضوح تام.... انهاء عسكرة الانتفاضة... الالتزام بالتفاوض.... حل الدولتين.... قبول بفلسطين 67....

اذ أن الرجل لم يخف برنامجه و توجهاته في ويم من الأيام ، بل كانا معلنين دائما.....

و يعارض ياسر الزعاترة في الحياة ما يسميه " القراءات الانتقائية لفوز محمود عباس ودلالاته على التوجهات الشعبية" ساردا الكثير من الحجج ، و لكنه يتجاهل نقطة هامة... الفلسطينيون انتخبوا عباس و برنامج عباس.... و من قاطع الانتخابات حكم على نفسه بالخروج من اللعبة ....

يدعو ابن عبد العزيز في مدونته حماس ......أن تهدي اللعب
و يقول:".....يجب ان نعتبر أبو مازن ممثلا منتخبا للفلسطيينين بغض النظر عن اختلافك معه او حبك له او بغضك له ....المهم ان راي الناس تحول الي شئ ملموس وعملي "

"لا ينبغي ايضا ان نقلل من شأن حماس وانها قاومت الصلف الصهيوني في اوقات كثيرة ..
لكن الان هناك حكومة منتخبة
معلش يا حماس ..انتم بتهبلوا المرة دي
متجوش تدونا دروس في حرية الشعوب...ولما الشعب يختار تقولوا احنا بنعبر عن الشعب وحنفضل نستخدم السلاح
اليس هذا تناقض ؟؟؟؟"

و عمر العربي - بالطبع - كان أكثر غضبا ....

"يا أخي حماس و الجهاد الإسلامي و الجبهة يغالون. "لن نشترك في الإنتخابات" إذن كلو خراءة كبيرة و لا تتدخلو بشؤون الفلسطينيين. إذا أردتم أن يكون لكم رأي شرعي فادخلو الإنتخابات مثلكم مثل كل الناس و إلا فكلو خرا و زلط و اسكتو. يلعن أبوكم "***". بيكفي.
"

حازم صاغية يدعو شارون و حماس الى عدم افشال فرصة السلام....

أنهي هذا الموضوع المفكك بحديث عن فيلم شاهدته بعد فيلم جنين جنين ، و هو فيلم يد الهية لايليا سليمان الذي تحدثت عنه ايهاث من قبل ، و بما أن الفيلم عرض في مهرجان كان ، و كان من المفترض أن يرشح لأوسكار ، حاولت جاهدا أن اتغلب على جهلي الذي يجعلني لا أفهم شيئا من مجريات الفيلم.... و لكن بما أن الصبر سيد الفضائل ، حصلت على مكافأة على صبري ، عندما اكتشفت - او هكذا ظننت - بعد فترة لا بأس بها أنني بدأت أفهم الاطار العام للفيلم و الكومديا السوداء له..... و وجدت نفسي أردد في حماقة: " فيش باص!"....... و اردد بانجليزية عربية : "زيس ايز هاو يو جو تو ذا أولد سيتي"....

اقرأ أيضا مدونة عزة جبر من فلسطين....

يا تلحق يا متلحقش

يا تلحق يا متلحقش يا مواطن
توجه الى القسم الذي تتبعه حاملا صورة بطاقتك الشخصية
و سجل نفسك في القوائم الانتخابية
قبل 31 يناير......

الخرطوم عاصمة ثقافية عربية


انتقلت "شعلة" الثقافة العربية من صنعاء الى الخرطوم ، التي ستكون عاصمة الثقافة العربية لهذا العام 2005.....
*عبد الماجد عبد الرحمن بالحياة : هل يجهل العرب الثقافة السودانية ... أم يتجاهلونها؟

*عبده وازن الحياة - طريق الايمان : ألم يحن للعرب أن يكسروا عزلة الثقافة السودانية؟

* عبد المنعم عجب الفيا بمجلة العربي : الغابة والصحراء.. جماليات الثقافة السودانية

*طق حنك قديم عن السودان

*الرأي العام : كيف يرى الجنوبيون الخرطوم عاصمة ثقافية عربية ؟

MCQ


what's the first thing you think of after looking at this picture......
a- despotism?
b- favoritism?
c- nepotism?
d- jeffersonian democracy?
e- none of the above?
f- all of the above?

أخبار و تعليقات


لم أتكلم منذ فترة عن موضوعي المفضل.... (آخر كتابة عنه هنا)

و أعود اليه بالطبع.....

الخبر:
"أكد الدكتور أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء إن جمال مبارك نجل الرئيس حسني مبارك، مؤهل لتولي منصب الرئاسة رافضا استبعاد أن يصبح جمال مبارك رئيسا مستقبليا للبلاد
وقال نظيف في لقاء مع وكالة اسوشيتدبرس للأنباء ونقله موقع بي بي سي: إن كون جمال مبارك نجلا للرئيس يمثل عقبه حقيقية أمامه وعليه أن يتخطاها مضيفا ان جمال يستحق أن ينظر إليه على أنه مرشح موهوب، بدلا من مجرد اعتباره نجل الرئيس"

التعليق:
قطيعة، محدش بياكلها بالساهل....

الخبر :
"صرح الدكتور مجدى راضى المتحدث باسم مجلس الوزراء بأن اذاعة وتليفزيون ال بى بى سى نقلت عن وكالة انباء الاسوشيتدبرس بعض الفقرات من حديث ادلى به الدكتور نظيف للوكالة مؤخرا بطريقة محرفة"

التعليق:
آهاهاهاهاها.... لا تعليق طبعا....

الخبر:

"يقوم الرئيس حسني مبارك‏‏ عقب إجازة العيد مباشرة‏‏ بعدة جولات تفقدية لمحافظات شرق الدلتا‏ وشمال الصعيد يفتتح خلالها عددا من المشروعات الإنتاجية والخدمية‏‏ ويعقد لقاءات جماهيرية للتعرف علي احتياجات المواطنين ومطالبهم خلال المرحلة المقبلة‏‏"

التعليق:
جولة انتخابية ؟

الخبر:
"بعث الرئيس حسنى مبارك برقية تهنئة الى الرئيس الامريكى جورج بوش بمناسبة تنصيبه رئيسا للولايات المتحدة الامريكية لفترة رئاسة ثانية"

التعليق:

انتم السابقون و نحن اللاحقون....
أو....
قدم السبت تلاقي الأحد.....

الخبر:
صفوت الشريف:عصر الحزب الواحد سقط ولن يعود، والحوار ليس ملكا للحزب الوطنى
أكد السيد صفوت الشريف أن الحوار الوطنى الذى دعا اليه الرئيس حسنى مبارك رئيس الجمهورية واستجابت له الأحزاب السياسية ليس ملكا للحزب الوطنى الديمقراطى .
قال الشريف أن الحزب الوطنى الديمقراطى تحمل مسئولياته عن اقتناع وطيب خاطر لايمانه بالتعددية الحزبية وأن الحزب لا يحتفظ لنفسه دون الاخرين بالديمقراطية .

التعليق:
و هل هناك ما يقال بعد كلام السيد صفوت الشريف وزير الاعلام السابق لعدد لا بأس به من السنوات ، الأمين العام للحزب الوطني الديموقراطي ، و عضو المكتب السياسي بالحزب ، و عضو الأمانة العامة بالحزب ، و رئيس مجلس الشورى..... ؟؟

كل عام و أنتم بخير....

الجمعة، يناير 21، 2005

الوصول


هبطت الطائرة في مطار الكويت الدولي ..... عبرت الممر الى داخل المطار.... آسيويون يجلسون منتظرين رحيل طائرتهم كان أول ما واجهني..... تلى ذلك غرفة ... قفص زجاجي لا يحتوي على مقاعد ، مجرد مطفأة و .... اعلان بأن هذه هي غرفة التدخين..... يا الهي الرحيم... تشبه قفص القرود... جررررر..... يستحسن أن أحتج لدى لوبي التدخين بخصوص هذه المعاملة القاسية للمدخنين...

كان ضباط المطار ودودين بطريقة بعثت في الاستغراب... تطلعت حولي لأتأكد من أن فتاة جميلة لا تقف ورائي ليظهر الضابط كل هذا اللطف....

في المطار شاهدت جندي مارينز عملاق البنية..... أكثر ما لفت نظري كان حذاءه الأصفر الضخم.... ذات الحذاء الذي يرتديه رامسفيلد عندما يزور العراق ، و ذات الحذاء المفضل لبول بريمر..... قررت أن أتوقف عن التحديق به قبل أن يشك أحد في تصرفاتي أو أرتكب شيئا أحمق مثل سؤاله : " كم عراقيا قتلت ؟" أو " ماذا كان شعورك و أنت تطلق النار؟"


بمجرد خروجي الى المدينة لاحظت توترا في الجو ، حواجز تفتيش على الطرق السريعة ، عربات شرطة تجوب الشوارع ، عربات بيك أب تحمل مدفعا آليا على ظهرها.... حراس على مداخل المباني الحكومية....

شاهدت خلال دقائق أشجار النخيل الصناعية التي أغضبت زيدون ، و مارد أبي حفص.....


نظرت الى الرمال و أوصلت لها سلاما حملني اياه اثنان من الأصدقاء اللذان قضيا طفولتيهما في الكويت... شعرت بقدر غير قليل من الغباء و أنا أنظر للرمال و أتمتم بأن س و ص يسلمان عليك يا رمال....

مسحت العرق عن وجهي - " هل هذا هو الشتاء؟؟" -و دلفت الى المنزل......

في الأخبار كان هناك انذار بقنبلة في سوق تجاري... و عثور على ذخائر و قنابل يدوية في أحد الأحياء.....

غدا يوم آخر....

الأربعاء، يناير 19، 2005

باركا من التحامل هادا ماشي تعامل


العبارة السابقة رددت خلال مظاهرة أمام مقر القناة الثانية المغربية ، دعا اليها حزب العدالة و التنمية المغربي ، اسلامي التوجه ، احتجاجا على :
" الروبورتاج الذي بثته القناة الثانية يوم 11 يناير 2005 في كل النشرات الإخبارية، تضمن "تحاملا على الحزب وتشويها مقصودا لسمعته وإقحاما متعمدا له في جدل إعلامي يدور بين منابر وطنية على خلفية المد الزلزالي الذي ضرب دول جنوب شرق آسيا المنصرم"، حسب بيان للحزب في الموضوع.
واعتبر الحزب أن هذا العمل "اكتسى طابع إرهاب إعلامي من خلال استحضار خلفية أحداث 16 ماي الأليمة وتوظيف تصريحات بعض الوجوه المعروفة بمواقفها وتصريحاتها المعادية والاستئصالية ضد الحزب".

امممممم....

جولة أخرى في موقع الحزب تقودك الى شعارات قوية....

"استنكار الإرهاب الإعلامي الذي استهدف الحزب من قبل قسم الأخبار بالقناة الثانية"
" تهجما مجانيا ورخيصا"
"ما حصل يتعدى أن يكون مجرد إساءة إلى حزب وطني -على بشاعة هذا الفعل- بل يعد عملا لامسؤولا يستهدف التماسك الوطني والطمأنينة الوطنية في ظرف لازال المغاربة يعالجون فيه آثار الأحداث الأليمة لـ 16 ماي، وذلك في قناة يمولها الشعب المغربي.
"
"يدعو مناضليه ومناصريه وعموم الشعب المغربي للتحلي باليقظة والحذر والاستعداد الدائم لتفويت الفرصة على دعاة الفتنة والكراهية، والعنف أيا كان مشربهم وانتماؤهم، والانخراط في مسار تعزيز مسيرة التلاحم الوطني لرفع تحديات بناء مجتمع مغربي آمن ونام ومتضامن، متقدم وديمقراطي. "

"استضافت القناة الثانية عبر مختلف نشراتها الإخبارية لذلك اليوم جوقة الاستئصاليين "

ما الذي قاله ذلك التقرير الاخباري بالضبط....؟

أجرب مصدرا آخر للمعلومات....

ورد في التقرير التلفزيوني اعتبار صحيفة «التجديد» القريبة إلى «العدالة والتنمية» كارثة «تسونامي» غضباً من الله.

وبحسب التقرير «دعت تنظيمات غير حكومية مناهضة للتطرف والعنصرية والتمييز إلى اتهام العدالة والتنمية بزرع الأفكار الظلامية». ويعيد هذا إلى الأذهان ما وصف بـ«تشجيع العنف والتحريض على الكراهية»، مما أدى، بين أسباب أخرى، إلى الهجمات الانتحارية في أيار (مايو) 2003، إذ وجهت اتهامات غير مباشرة للتيارات الإسلامية وشيوخ «السلفية الجهادية» بالضلوع في زرع العنف والتحريض على ممارسته.

أفكر في شيئين....
أولهما موضوع التعاطف الذي كتبته و سلسلة تسونامي التي كتبها رامي( هنا ، و هنا ، و هنا )

و الثاني عن الاسلاميين و الارهاب ، ربما أتحدث عنه لاحقا ، و لكن هذه المرة بعيدا عن المغرب ، أو مصر ...

فلننتظر اذن؟

مترادفات

أن تخسر... أن تفشل.... أن تسقط...... أن تُهزم.....
fail, be unsuccessful, abort, backslide, be defeated, be demoted, be ruined, blunder, break down, decline, deteriorate, fall, fall flat, fall short, fall through, fizzle, flop, flounder, fold, founder, go astray, go down, go downhill, go wrong, hit bottom, lose control, lose out, lose status, miscarry, miss, play into, run aground, slip, lose, be defeated, be bumped, be humbled, be outdistanced, be sunk, be worsted, blow, crap out, decline, drop, fall, go down, kiss goodbye, lose out, miss, succumb, suffer defeat, yield

السبت، يناير 15، 2005

كسب الانتخابات .... سيترشح ...لم يترشح ...."بعد"


عودة من جديد للموضوع المفضل..... ( آخر كتابة عنه هنا )

رموز الحزب الوطني القديمة ( صفوت الشريف و كمال الشاذلي) ملؤوا الدنيا ضجيجا بتأكيدهم على أن الرئيس مبارك فاز بالفعل بالولاية الخامسة و ان مجلس الشعب سيرشحه في مايو و أن الشعب سيختاره.....الخ...الخ...

و لكن صاحب الفكر الجديد في الحزب الوطني... السيد جمال مبارك قال أن "هناك إجراءات وتوقيتات معينة يحددها الدستور والقانون لبدء الترشيح للرئاسة، مشيرا إلى أن قرار الترشيح من عدمه وبدء الحملة الانتخابية يعودان للرئيس مبارك نفسه."

و تلى ذلك تصريح من الرئيس يقول فيه عن اتخاذه قرار الترشيح :"لم أقرر بعد, وهناك وقت طويل ومتسع من الوقت لاتخاذ القرار في هذه المسألة ربما في شهر آيار (مايو) أو بعد ذلك. المسألة ليست سهلة حتى اتخذ قراراً سريعاً".

تعليقي.... الفرق بين الحرس القديم و الفكر الجديد هو أن القدامى لا يعرفون كيف يدلوا ب....
lip service....

كما لفت نظري تصريح لنوال السعداوي تعلق فيه على قول الرئيس مبارك أن الرئيس المصري معتقل بأنها اعتقلت من قبل و اعتادت على المعتقلات و تستطيع تحملها.... لفت نظري حقيقة أنها عند اعتقالها في أحداث سبتمبر 1981 على يد السادات مع آخرين عديدين ، و بعد اغتيال السادات و تنصيب مبارك فان الرئيس الجديد قرر الافراج عن المعتقلين و سبق ذلك بلقاء بعض المعتقلين، الذين اقتيدوا من المعتقل الى مقر الرئيس ..... و كان ممن التقوا به.... نوال السعداوي ذاتها...

دنيا....

و نظل منتظرين....

الجمعة، يناير 14، 2005

تهنئة متأخرة


تهنئة متأخرة الى الاخوة السودانيين بنهاية الحرب الأهلية رسميا
و ان كان يشوبها المرارة بسبب دارفور..........

الخميس، يناير 13، 2005

الشريط الازرق ... الفصل ... الأخلاق ...الرجعية ...الديموقراطية ...الجنس ...و أشياء أخرى


عن جريدة المصري اليوم نقلا عن موقع مجانين:
قرار طلبة التيار الإسلامي بالفرقة الثانية بكلية طب القصر العيني الخاص بالفصل بين" الأولاد والبنات" أثناء المحاضرات بشريط أزرق تم وضعه في منتصف المدرج،
أثار ردود فعل متضاربة داخل الكلية، ففي الوقت الذي أعلن فيه أصحاب الفكرة أن ما حدث نتيجة استفتاء شارك فيه الجميع، في نهاية أسبوع "يلا نحب بجد“ الثلاثاء قبل الماضي حيث جاء التأييد للفصل بنسبة 75 % .

وقال محمد عبد الظاهر (طالب) :

الأسباب التي دعتنا لذلك ليست إسلامية فقط، فهناك أسباب أخري منها أن المدرج لم يكن يتسع لاستيعاب الكلبة البالغ عددهم 1500 ،خاصة أن الطالبات عندما يجلسن يتركن مساحة خالية بينهن وبين الأولاد، وهو ما يضطر أعدادا كبيرة للوقوف أثناء المحاضرات لكن طلبة آخرين رفضوا الفصل، وأكدوا أن ما حدث وصاية ممن لا حق لهم.

وقال فادي سعيد (طالب): - إنها فكرة رجعية لا تناسب الظروف الحالية مطالبا بإلغائها.

وقد انتقل الخلاف بين الطلاب حول الفصل بين الجنسين إلي الأساتذة حيث رحب البعض واعترض الآخر

رفض الدكتور محمد حيدر أستاذ الفسيولوجي والدكتور إبراهيم محمد أستاذ الكيمياء، الفكرة وقالا: إن طلاب الطب يتخرجون أطباء ويعملون معا.

ومن جانبها أعلنت الدكتورة/ مديحة خطاب عميدة الكلية رفضها ما فعله طلبة الفرقة الثانية وقالت عندما علمت بما حدث طلبت نزع الشريط واللافتات وتحويل أصحاب الفكرة للتحقيق مؤكدة أن الطب أهم من الأخلاق....!!!"

*******************
و تلى ذلك تعليق ممتاز من د.أحمد عبد الله يعرض فيه لما سيقوله الفرقاء السياسيون هم هذا الأمر...
فيقول:
عن شباب التيار الاسلامي..
"لطلاب من ذوي الاتجاه الإسلامي يريدونه مظهرا للعفة والأخلاق، ولحل مشكلة الزحام في المدرجات ولا بأس من إضافة أسباب أخري مثل دعم التركيز، ولا بأس من إسناد الرأي إلي قاعدة الاختيار الديمقراطي، وسؤالي هنا: هل يستجيبون لنفس القاعدة إذا جاءت مناهضة لما يريدون، في بعض القضايا، ؟!!

وإذا رأت الأغلبية أهمية وجود أحزاب مثلا تحمل أفكار لا تعجب الإسلاميين، أو تقر أوضاعا لا تروق لهم أو تضر شعبيتهم فهل ينفذون الإرادة الشعبية، وبخاصة إذا كانوا في موقع الأمر أو الإدارة؟!"

و عن الأساتذة...
"
- الأساتذة يركبون سياراتهم ولا يعرفون شيئا عن الزحام في المواصلات، وتلاصق الأجساد أو محاولة أن تحيط المرأة نفسها بمساحة آمنة لا ينتهكها أحد، وما يترتب علي ذلك من إساءة استخدام للحيز المتاح "الضيق غالبا"!
ولذلك لا يري الأساتذة للأمر وجاهة من هذه الناحية، إنما يرون المسألة من زاوية الأخلاق وحدها والتقدم، وكأننا إذا تلاصقنا كنا متقدمين، وإذا أبقينا علي مساحة مقبولة بين الرجل والمرأة صرنا بهذا وحده متخلفين!!!"

و عن منافقي الحكومة.....

"السيدة الأستاذة عميدة الكلية تخاف علي مقعدها لأنها جاءت إليه بالتعيين، وهي تنظر للمسألة من زاوية الضبط والربط، وبناء علي المفهوم الشائع عندنا للضبط والربط فإن مواجهة اختيار الطلاب هو الأصل وبخاصة حين يكون هؤلاء الطلاب من ذوي الاتجاهات الدينية، أي أبناء البطة السوداء، كما يقول المصريون،

وبنفس المنطق الانتقائي يتعامل الكبار مثل الصغار مع الديمقراطية تحت شعار:"مرحبا بها إذا وافقت ما أريد" "

و عن الليبراليين و العلمانيين...
"وأصحاب الاتجاهات السياسية والأيدلوجية الأخرى سيملئون الدنيا صراخا وعويلا تباكيا علي التنوير وعلي التقدم الذي "ننعم به"، وسينهار -لا سمح الله– إذا تباعد الأولاد والبنات عن بعضهم البعض!!!

وسيرونه انتصارا للقوي الرجعية والظلامية، وليس بوصفه -في جزء منه– محاولة للاستجابة لضرورة موضعية في ظل تكدس المدرجات، وإلي أن يأذن الله بمساحات أوسع ليجلس كل واحد علي راحته!!!

- وسيقولون أنه علي الدولة توفير هذه الحقوق الآدمية، ولن يفكروا أو يقولوا ماذا يمكن عمله حتى تتوافر هذه الحقوق !!!""

و لكنه ينتظر...
"سنظل ندعو الله وننتظر ونحاول المساعدة في ظهور حركة طلابية ناضجة تطرح القضايا الأهم، وتتعاون فيها الجهود لمواجهة هذه القضايا الأهم داخل وخارج الجامعة."

و انا معكم منتظرون....!

و لكن ما لفت نظري حقيقة هو هذا المشهد الهزلي الممثل لتناقضات السياسة المصرية في أجواء التدين....

الاسلاميون يتمتعون بشعبية جماهيرية ، يفوزون بوسائل ديموقراطية ، و يركزون على قضايا بسيطة ذات طابع أخلاقي يرونها ممثلة للعفة.... الحكومة تهاجمهم مستخدمة تبريرات تنويرية أحيانا مدافعة عن حقوق الآخرين ، ثم تتخذهم حجة للانقضاض على العملية الديموقراطية بأسرها ، التيارات الفكرية الأخرى تهاجم موقف الاسلاميين من تلك القضايا ، و تصطف مع الحكومة أحيانا ، ثم تعود لتهاجم الخكومة عند ضياع هامش الديموقراطية و منقسمة بين قبول الاسلاميين ضمن صفوفها أو رفضهم و الشك بهم.....

سواء كان ذلك ضياعا للديمقراطية في انتخابات الاتحادات الطلابية بالجامعات أو النقابات المهنية ...الخ

و القضايا الهامة تنتظر من يهتم بها....

كانت تلك أيام الاستقطاب....

و أتمنى ان تكون قد انتهت...

رامي ، هل يمكنك أن تحكي لنا قليلا عن تجربتك في اتحاد الطلاب بالجامعة؟

حمى المدونات العربية

كتبت ايهاث موضوعا عن حمى المدونات العربية معددة علامات المرض الخطير....

و أحب أن أضيف علامات أخرى للمرض....

ترتيب أنشطتك الصباحية : غسل وجهك - قراءة المدونات - حلاقة ذقنك

فجأة و دون سبب معلن أصبح مشروب القرفة بالزنجبيل بالقرنفل مشروبك المفضل.....

كلما ركبت تاكسي تحاول اقناع السائق يأهمية أن يكون له مدونة خاصة به

تقضي يومك في ضعط زر Refresh في صفحة بريدك الالكتروني منتظرا اخطارا بتعليق شخص ما على ما كتبته

ذهبت الى حي القلعة لتبحث عن مسمط العائلات لتدرس المكان و تضاريسه و تجهز نفسك للهروب الكبير يوم المذبحة...

بدأت تفكر أنك ربما تكون الرجل المناسب لجانيس

حجزت تذكرة طائرة لتسافر الى دمشق لتحصل على الزلوع

تصر على أن يحييك كل من يقابلك بقوله "البطة بتسلم عليك"لترد عليه "هز يا وز"

بدأت ممارسة لعبة المبارزة مصرا على الفوز بميدالية- أي ميدالية

أصبحت تنادي والدك قائلا باء ـ و والدتك فائلا ماء( و في أحوال أخرى ميم)

كلما قابلت شحصا يدعى تامر صفعته و شعرت بالسعادة و الجمال يحيطان بك

بدأت في زراعة الحشيش في شرفة منزلك ، و عندما قبض عليك البوليس دافعت عن نفسك بأنك تزرعه في سبيل الفن المصري

تقرر أن عليك أن تصوم رمضان كله بوضوء واحد حتى يذكرك حمد في مدونته

و....

القائمة مفتوحة لكل المدونين .... شاركوا معنا في تشخيص هذا المرض !

الأربعاء، يناير 12، 2005

النصر


حسنا.... خرقت التوقف الذي يفترض بي أن أقوم به... نعم ، أنا مدمن ، و ماذا بعد ؟

قالت لي صديقة عزيزة أن السياسة غلبت بصورة طاغية على هذه المدونة و أنها لم تعد ترى محمدا بها....
و أرسلت لي ايهاث منذ زمن تتساءل لماذا لا أتحدث عن مهنتي بتاتا فتهربت من الاجابة عليها....
لا بأس....
اليوم ، أتحدث بعيدا عن السياسة اذن....


أشاهد مسلسل غرفة الطوارئ ،أتحدى نفسي لأحاول تشخيص الحالات سريعا بناء على تاريخها المرضي ، أنظر في غيظ الى التقنيات الحديثة التي يستخدمونها و كم العناية و الوقت الذي يوجه لكل مريض....
أقول لنفسي :" نقود... أعطنا نقودا بصورة كافية و ستصبح مستشفياتنا مماثلة.... نحن نعتني بالمرضى في ظروف صعبة مستغلين كل الامكانات الممكنة و أي امكانات متوفرة..."
يا راجل؟
أحتاج لنصر ما....
يدخل طبيب شاب منزلا في أحد أحياء السود الفقيرة ، يرى مريضة تسعل بقوة ، يقترب منها فيفاجئ بالدم يعطي المنديل الذي تضعه على فمه....
يتراجع في رعب كمن رأى شبحا .... يضع معطفه على وجهه ، و يركض خارجا في ذعر ليطلب الطوارئ و يصرخ : " حالة سل!"...
هاهاها !
ياله من مخنث !
أرجخ أن "توتو" لم يتعامل مع مرضى سل قبل هذا ...!
حسنا... النصر هنا هو.... أنني اكثر شجاعة "حماقة" منه ؟ أنني مضطر أن أتعامل مع هؤلاء المرضى ؟ أنهم أكثر عددا هنا...؟
لا يهم...
المهم أنه ركض كالدجاجة المذعورة ، و أنني كنت ساكون أكثر ثباتا و أقل هيستيرية منه .....

**أمال لو كان شاف حالة كوليرا كان عمل ايه ؟؟؟**

الأحد، يناير 09، 2005

بدون عنوان.....


من حوار تلفزيوني
عماد الدين أديب : ما هو الاحساس الذى يتولد لدى سيادتكم فى كل مرة تقسم فيها اليمين بعد اعادة انتخابك باستفتاء هل تشعر بان هذه مرة جديدة للحكم ام مرة جديدة من الاعباء والمسئوليات

مبارك : انا لا اريد التحدث فى هذا الموضوع كثيرا لانه معروف الحكم شكله ايه الحكم عملية صعبة جدا ومعقدة وقاسية فى ظل ظروف معقدة فى العالم كله حاليا لا اريد الخوض فى مشاكل الحكم ومشاكل رئيس الدولة وماذا يفعل وتضحياته اريد ان اقتصر فى هذا الموضوع ولكننى احب ان اقول ان الحكم قضية صعبة ومعقدة وليس مطمعا خصوصا فى الظروف الحالية

عماد الدين اديب : ماذا يفقده الانسان عندما يصبح رئيسا لمصر خصوصا وان الناس قد يعتقدون ان الامر كله مكاسب من ناحية الشهرة والسلطة لكن ما هى التبعات والضريبة والفاتورة الكبيرة التى يدفعها الانسان الذى يجلس فى مقعد رئيس جمهورية مصر

مبارك : أولا الذى يجلس فى مقعد رئيس جمهورية مصر يهلك فى صحته ووقته واعصابه وليس لديه حياة خاصة تماما لا استطيع الذهاب الى اى مكان اذا فكرت ان اذهب الى اى مكان او الى محل فهذا مستحيل او امشى فى شارع فهو مستحيل او اذهب الى مطعم رستوران مستحيل او سينما مستحيل انا اظل أجلس وسط الجدران حتى عند سفرى للخارج فمن اجل الامن الذى يحاط به الرؤساء لا استطيع ان اخرج من الفندق الذى أتواجد فيه اقضى المهمة وأرجع لذلك دائما فمجرد ان تنتهى المهمة استقل الطائرة واعود مباشرة لكن الحرية تكون مفقودة يعنى رئيس مصر بيبقى معتقل

عماد الدين اديب : فكرة الاصلاح السياسى الذى يتم فى مصر وبالنسبة لمستقبل الحياة السياسية عام 2005 عام حاسم انتخابات برلمانية واستفتاء على منصب الرئيس.هناك اسماء ظهرت على انها سترشح نفسها امام سيادتكم فى هذه الانتخابات ما هو موقفكم من الذين يسعون للترشيح امامكم


مبارك : والله يتفضلوا دى حاجة كويسة لان الديمقراطية كده يارب يترشح مائة و انا هأزعل ليه انا مزعلش اولا بالنسبة للاصلاح فنحن لم نبدأ الاصلاح اليوم أو منذ طلب الامريكان أنا بدأت الاصلاح من يوم ان توليت الحكم ولا أريد الحديث عما كان موجودا وما فعلناه وما هو الاصلاح الاقتصادى الذى نسير فيه ولاتزال عملية الاصلاح عملية مستمرة لن تتوقف وقد بدأت منذ عشرين سنة وستستمر ومن سيكون معى أو بعدى ستستمر معه عملية التطوير والاصلاح البرلمان الموجود حاليا امامه مهام كبيرة جدا وكثير من قوانين الاصلاح الاقتصادى والسياسى سيتممها كما
أن البرلمان القادم هو الاخر مهم واتمنى ان تشارك فيه كل الطوائف وهو ايضا سيكمل عملية الاصلاحات على مدى السنين القادمة ان شاء الله.

عماد الدين اديب : نحن على ابواب عام 2005 وهو عام مهم فى مستقبل الحياة السياسية المصرية هل تعتقد سيادتكم انه من الممكن ان نصل الى وقت يكون هناك تداول للسلطة اى تكون هناك حكومة حزب وطنى واحزاب اخرى


مبارك : الذى يحسم تلك الاشياء هو صندوق الانتخاب وليس الرئيس صندوق الانتخاب اذا كانت الاغلبية لاى حزب هو الذى سيشكل الحكومة بصرف النظر اذا رجعنا الى ما قبل الثورة لم يكن هناك حزب اغلبية سوى الوفد وحدث ما حدث وتداولت اربع وزارات الحكم قبل الثورة وهو السبب الذى عجل قيام الثورة
نحن لا نريد الدخول فى تلك الديلما هناك اغلبية فى البرلمان لهذا فان الحكومة ستكون بالاغلبية واذا لم يكن هناك اغلبية ستكون حكومة ائتلافية عادة الحكومات الائتلافية تكثر بها الاختلافات والشواهد على ذلك كثيرة فى العالم ومصر انا أقول مصر واللى يزعل يزعل تحتاج الى حكومة اغلبية حتى تستطيع الاستمرار فى الاصلاح الحكومة تقوم بالاصلاح والبرلمان يراقبها والرئيس يراقب.

*********

طبعا الرئيس لا يمانع لأن الديموقراطية هكذا و نحن نشكره بالتأكيد ، و لكن السؤال اذا كان لا يمانع بالفعل لأنه يؤمن بالديموقراطية فلماذا يرفض تعديل الدستور ليسمح بالانتخاب المباشر مع المائة مرشح الذين ذكرهم ؟ و لماذا يقول أنه يرحب بالمرشحين الآخرين في الوقت الذي يصرح فيه سرور بأن هذه ليست ترشيحات و انما رغبات لأن المرشح لا يطرح سوى بترشيح ثلث الاعضاء و موافقة الثلثين و من ثم يطرح للاستفتاء الشعبي؟ و اذا كان الأمر بالفعل حراكا ديموقراطيا فلماذا تقول الاهرام ان الرئيس مبارك سيختاره مجلس الشعب في مايو و يستفتى عليه الشعب لاحقا ، دون انتظار أن يتقدم ممثلوا الشعب في المجلس بترشيحاتهم ؟؟؟

السبت، يناير 08، 2005

اسلاميو مصر مع الديكتاتورية و ضد التغيير...


يمكن لكل من تابع هذه المدونة أن يحصل على فكرة ما عن الزخم المتزايد الذي تتلقاه دعوات التغيير في مصر و عن أن تلك الرغبة تجتمع عليها معظم التيارات ا السياسية تقريبا....
( الكتابة الاخيرة عن هذا الموضوع هنا )
و لكن....

جماعة الاخوان المسلمين الذين كانوا مؤيدين لحملة التغيير و مشاركين نشطين فيها حيث انضموا مبكرا الى الحملة المصرية من أجل التغيير ، كما صرحوا في مؤتمر صحفي مع الناصريين أنهم سيجمعون مليون توقيع للمطالبة بالبلا بلا بلا - و قلت أنني أتوقع أنها مجرد فرقعة دعائية- و كانت بالفعل فرقعة دعائية تلاها انسحاب غير معلن من الحركة المصرية للتغيير .... و تلى ذلك تصريحات مميزة من المرشد العام للاخوان المسلمين لجريدة (المصري اليوم) أن "الرئيس مبارك هو ولي الأمر وطاعته واجبة"، وأن "التقارير التي تقول إن النظام يضطهد الإخوان هي تقارير خبيثة وأن الإخوان هم أبناء النظام"

ياللروعة...

بضعة شهور و انقلبت اللهجة....

لا أجد أبلغ مما قاله رئيس تحرير المصري اليوم :
" انزعج الناس، لما قاله فضيلة المرشد العام للإخوان المسلمين، ونشرته المصري اليوم في عدد أول يناير، واشد ما ازعج الناس قول المرشد: الرئيس مبارك ولي الأمر وطاعته واجبة، ومبرر الانزعاج مفهوم، فالمرشد يتحدث بفقه القرون الوسطي، بفقه الخضوع لولاية التغلب والقهر، ولم يستطع المرشد أن يرتقي إلي مستوي فقه الدولة الحديثة، ولم يلامس فقه الحرية، وهو باب غائب ـ قهراً أو قسرا ـ عن أبواب الفقه الإسلامي، الذي كتبه الفقهاء تحت اجنحة السلاطين. بالنسبة لي، لم يكن هذا هو اكثر ما يثير الانزعاج، فالأخطر هو رفض المرشد تعديل الدستور او تغييره، والرجل ينطلق من مخاوف، تدور حول فكرة مؤداها: إن مصر تتعرض لهجمة غربية امريكية عاتية، وربما تنجح هذه الهجمة في التأثير علي صياغة أي دستور جديد فيؤدي ذلك إلي إلغاء مادة أن دين الدولة هو الإسلام وأن الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع . لهذا فإن الإخوان يرفضون تعديل الدستور، وهم بذلك يقفون مع النظام في خندق واحد، وإن تعددت واختلفت الأسباب والأغراض.
وهذه نقطة اعوجاج في فهم الإخوان، وهي ثابت من ثوابت الاعوجاج عندهم، فميراثهم في المجال الدستوري كان دائما مضادا لفكرة الحرية، وكانوا دائما منذ ثلاثينيات القرن الماضي، يختارون الوقوف ضد الحرية وضد الدستور، بزعم ان في ذلك مصلحة للدين وللعقيدة، وهذا الخط الثابت في فكرة وممارسة الإخوان أضرهم بالأمس، مثلما يضرهم اليوم. وهذا الخط الثابت كان ومازال واحدا من عوامل الإعاقة، التي تحول دون استيعاب الإخوان للحلم الوطني والقومي، وحال ويحول دون استيعاب واندماج الإخوان في المجري الرئيسي للوطنية المصرية.
وأهمس في أذن المرشد: الدستور الحالي ينص علي ان الإسلام دين الدولة، وأن الشريعة مصدر رئيسي للتشريع، ورغم هذا فإن الدولة لا هي تتقيد بالإسلام، ولا هي تلتزم بالحريات والديمقراطية، وفي ظل هذا الدستور يتعطل نمو البلد، وتتعطل طاقاتها، ويقع الجميع تحت سيف العسف والخسف. الدولة لا تتقيد إلا بإرادة الحاكم الفرد، وما الإسلام إلا ديكور في المواسم الدينية، وما الديمقراطية إلا ديكور نضحك به علي العالم الخارجي ."

هل هذا كافي...؟

لا فقد زاد فضيلة السيد المرشد بتصريحات للزمان العراقية : "حينما يتم انتخاب مجلس الشعب المعني بتعديل الدستور بطريقة ديمقراطية سوف يسهل تعديل الدستور علي ارضية سليمة خاصة تعديل المادة 76 الخاصة بالاستفتاء علي اختيار رئيس الجمهورية الي االانتخاب الحر المباشر بين اكثر من مرشح علي الا تزيد مدة ولايته علي دورتين خلافا للمادة 77مع تحديد صلاحياته واختصاصاته."

هل خرجتم بلب ما قاله ؟

نعم... الاصلاح ...احم... ياتي بعد أن يصبح الرئيس رئيسا لفترة أخرى ، فيتفضل علينا باصلاحات جديدة.... القوة السياسية الوحيدة التي تؤيد الحزب الوطني في رغبته في تأجيل حديث الاصلاح الآن حتى يتم تجاوز "دوشة " انتخابات 2005 هي الاسلاميين...

هل يشير ما قاله الى تركيزه على انتخابات مجلس الشعب؟
يتملق النظام بهدف السماح له بزيادة عدد نوابه في مجلس الشعب؟
يتملق النظام لكي يدرجه في قائمة من يحاورهم النظام في تمثيلية فكاهية اسمها الحوار مع الأحزاب ؟

لا تقل لي من فضلك أنه يعتقد فعلا بما قاله ؟

لأنه غير موقفه 180 درجة من خطاب الجماعة السابق و خطب مسؤوليها العنترية... و لأن جماعته تعرف جيدا كيق تجري الانتخابات في مصر....
و لأنه يكذب و يعرف أنه يكذب حينما يقول أن النظام لا يضطهد الجماعة و أنهم أصحاب و حبايب...

حسنا لقد قدم للنظام جانبه من الصفقة و من المفروض أن يرد له النظام الهدية بنوع ما من التسهيلات...

أتذكر صديقا لي عندما كنا نتحدث عن قضية التغيير فتطرقنا لموقف الاسلاميين فقال لي : الاسلاميون سيتملقون النظام للحصول على أي شيء يلقيه لهم ، و لكن النظام بعد ان يحصل على مراده سيلقي بهم كلالكلاب
عارضته فيما قاله
و اليوم تحقق النصف الاول مما قاله...

لماذا كتب علينا أن يتعلق هؤلاء السياسيون الخائبون باسم الاسلام ، و يفرض علي أن أصف سياسيين بهذا الشكل بوصف يرتبط بديني و بما أؤمن به...؟

بالطبع لو قام بهذا أي طرف سياسي آخر ، لخرج الجموع ضاربين وحوههم و صارخين : انظروا لهؤلاء الملاعين متعددي الأوجه ، انهم بلا مبادئ لأنهم ليسوا اسلاميين

و لكن هذه المرة على جموعهم أن يدركوا "فقه الضرورات" و ان الغوغاء لا تدرك ما يدركه القادة من معلومات...

"فلا تناقش و لا تجادل يا أخ علي"

بقية الاخبار الصباحية ؟

وافق حزب الاحرار مع حزبين مغمورين آخرين على توجه الحزب الوطني من تأجيل لحديث الاصلاح حتى نهاية "الدوشة"...

حزب الأحرار حزب قديم و غير متواجد على الساحة السياسية الشعبية تقريبا ...الا أن توجهاته....

اسلامية طبعا.... و يصدر عنه صحيفة آفاق عربية الناطقة باسم الاخوان في مصر...

لا لم تنته الأخبار...

المحامي المدافع عن الفضيلة.... الوحش .... يقرر أن هذا هو أفضل الاوقات ليشن هجمة قضائية ضد....

نوال السعداوي و سعد الدين ابراهيم دون شك ....

اقتراح... لماذا لا يترك السادة الأفاضل الساحة السياسية الداخلية و يتجهوا الى اطلاق الخطب العنترية عن فلسطين و العراق و الامة و الهجمة الصهيونية الامبريالية .... فهذا كفيل بتجنيب شبابهم ذلك الشيطان المسمى الشك في تصرفاتهم و قراراتهم و الجدال الملعون عن مغزى تلوناتهم السياسية الحكيمة ، و كفيل باراحتي من طق الحنك الشديد هذا الذي يسبب لي الصداع...

اقرأ أيضا في نفس الموضوع في مدونة العدالة للجميع

الجمعة، يناير 07، 2005

خمسة و خميسة


كلما استيقظت من النوم وجدت مرشحا جديدا لرئاسة مصر....
(هنا و هنا و هنا و هنا و هنا )

نشرت الشرق الاوسط اليوم :
" تقدم المهندس المصري يسري السيد متولي والذي لا ينتمي الى أي حزب سياسي ويعمل باحدى شركات المنسوجات بمدينة الاسكندرية بطلب ترشيحه لمنصب رئيس الجمهورية الى البرلمان المصري.
وفي حديثه مع «الشرق الأوسط» اكد المهندس المصري الذي ينتمي الى اسرة متوسطة وحصل على بكالوريوس الهندسة، بعد 28 سنة من عمله كعامل عادي بالشركة، رغبته العارمة في اجراء اصلاح وظيفي واسع لشعوره بمعاناة الموظفين طوال عشرات السنين وتجمد وضع العاملين في مصر وانخفاض دخل الطبقات الكادحة، منتقدا سياسة الخصخصة التي ادت الى البطالة واغلاق المصانع وجلوس الشباب المصري على المقاهي بدلا من العمل.
وعن فكرة ترشيح نفسه لمنصب رئاسة الجمهورية قال: «تأثرت بما يحدث للنقابات وخاصة نقابة المهندسين التي انتمي اليها وفرض الحراسة عليها طوال 9 سنوات وكذلك ضرورة التغيير حتى لو كان للأسوأ وهو ما أريده ومعي كثيرون من الشعب المصري الذي عانى الكثير طوال سنوات طويلة وكان الشعب في مركب والساسة في مركب آخر»، مشيرا الى خوضه تجربة انتخابات البرلمان المصري عام 2000 في دائرة سيدي جابر بالاسكندرية وتزوير الانتخابات في الدائرة لصالح مرشح الحزب الوطني وقيامه برفع قضية يطالب فيها البرلمان المصري بمبلغ مليون جنيه تعويضا بعد تأكيد القضاء على بطلان الانتخابات في هذه الدائرة.
وحول فرصته في الفوز بمنصب رئيس الجمهورية قال: الامل موجود ولدي دعم نقابة المهندسين بجميع فروعها على مستوى الجمهورية وانا انتمي الى الجماعة الصوفية الشاذلية والذين يحظون بثقل كبير، مشيرا الى اعجابه بشخصية الرئيس الراحل عبد الناصر.
وبهذا يبلغ عدد من اعلنوا ترشيح أنفسهم للرئاسة المصرية خمسة حتى الآن على رأسهم الناشط في مجال حقوق الانسان سعد الدين ابراهيم والكاتبة نوال السعداوي ومحمد فريد حسنين عضو البرلمان السابق وجلال عامر الضابط السابق في الجيش."

خمسة و خميسة في عين العدو.....

كما ان حملة سلام على ما يبدو كسبت اهتماما من نوع ما عندما قدمت رويترز تقريرا عنها....


يا الهي الرحيم...

كل هذا و آباؤنا المؤسسون حرصوا حرصا كبيرا على أن يغلقوا الباب في وجه السوقة و الدهماء - الشعب - و يمنعوهم من الوصول لذلك المنصب الذي يرشحه مجلس الشعب ثم يوافق عليه و يطرحه للشعب ليقول نعم أو لا... و بما أن مجلس الشعب " ينتخب" بطريقة معروفة ، و الاستفتاء يجرى بصورة "مفهومة" ، كان هذا كافيا لطرد الحشرات بعيدا....

ياله من شعب وغد !

تخيلوا لو كانت الانتخابات بالانتخاب المباشر....؟

كان كل مواطن فوق الأربعين سيرشح نفسه.... عالم ولاد *****.... مش عاجبكم الريس ليه ؟ ماهو مأكلكم ملبن و مشربكم بغاشة و معيشكم أحلى عيشة.... و اللحمة كتير... و المواصلات فاضية... و مفيش حرامية.... و الشرطة في خدمة الشعب ... مرة واحدة كده كلكم عايزين تاخدوا مكانه يا ناكرين الجميل....؟؟

ذات صيف حار


كنت طفلا في ذلك الصيف... و بينما اقضي أجازتي السنوية مع أسرتي في مصر ، سمعت أحد اقربائي يشير الى شاشة التلفاز و يتحدث الى والدي باعتبارهما مقيمين في دولة الكويت يفهمان هذه الأمور... كان التلفاز بعرض لقاء ما و لقطات لا أذكرها.... اناس يرتدون البدلات و الملابس العربية التقليدية...
"الظاهر عندكم توتر هناك..."
هز والدي رأسه في استخفاف.....

*****************************

في 28 مايو 1990 عقدت اعمال القمة العربية في بغداد .....
سأل الملك فهد الرئيس صدام حسين عن العلاقات مع الكويت فاجابه :" غير قابلين بشيئ حتى الآن ، لا حصص البترول ، و لا تخطيط الحدود ، و هم الآن يخربون الداخل عندنا"

في اجتماع لوزراء الخارجية العرب لبحث هجرة اليهود السوفيت الى اسرائيل... قدم العراق ورقة اتهمت الكويت و الامارات العربية المتحدة باغراق الأسواق النفطية مما أدى لخسائر عراقية و بسرقة البترول العراقي من حقل الرميلة ، معتبرة ذلك عدوانا على العراق...

احتجت وزارة الخارجية الكويتية على الاتهامات موجهة اتهاما الى العراق بأنه هو من سرق البترول الكويتي....

في يوليو 1990 التقى الرئيس العراقي صدام حسين بالرئيس المصري مبارك في بغداد.... و يقول الرئيس مبارك أن صدام تعهد بعدم الجوء الى الحل العسكري.... أما صدام فيقول أنه تعهد بالانتظار الى اللقاء بين نائبه و بين ولي العهد الكويتي قبل اللجوء الى ذلك الخيار....

في جدة في آخر يوليو التقى عزة ابراهيم مع الشيخ سعد الصباح....

لم يكن اللقاء مثمرا

***********************

اقتربت المدارس و كنت أستمتع جدا بالأجازة الصيفية و أكره كراهية مطلقة المدارس و الاستيقاظ مبكرا ، فتمنيت أن لا اذهب الى المدرسة هذا العام....
كان هذا أول مرة أتعلم فيها معنى مقولة : " كن حريصا مما تتمناه"....

***********************

القادة العرب نائمون و يتم ايقاظهم فجر الخميس الثاني من أغسطس... و اخبارهم بما حدث....
التساؤل الجماعي: " هل هي عملية محدودة على الحدود ؟ هل احتلوا الجزر فقط؟" و الجواب : " كلا ، لقد دخلوا المدينة"

أرسل الأدميرال بيل أوينز الى تشيني رسالة قصيرة تقول : " العراقيين اخترقوا"....

نجت العائلة الحاكمة الكويتية من مصير كان مخططا لها عندما تم تنفيذ خطة الطوارئ مبكرا لتنتقل الى السعودية ، و لم ينج منهم رئيس الجنة الاولمبية الكويتية فهد الصباح....

**********************

استيقظت صباح ذلك الخميس و كان والدي قد ذهب للعمل...
فتحت التلفزيون كي أشاهد الرسوم المتحركة اليومية... لكن التلفزيون كان يعرض خطوطا ملونة طولية...
" أين الكارتون؟؟؟؟"
سمعت والدتي تتحدث عن غزو و حرب او شيئ من هذا القبيل...
انتظرت قليلا ثم سالت والدتي ان كان بامكاني النزول الى مدخل البيت الذي نسكنه و أعود للصعود بسرعة. سمحت لي بذلك...
نزلت مسرعا و وقفت أشاهد الشارع الذي نقطن به و هو خال من المارة كالمعتاد ، بضع عربات متوقفة ، و شمس حارة....
أصبت بالاحباط لانني توقعت ان أشاهد حربا حقيقية تجري أمامي في الشارع ... دبابات تتبادل اطلاق النار و جنود يقفون في صفين متقابلين و يتقدمون من بعضهم حاملين البنادق... تماما كالجنود الدمى البلاستيكيين الذين أحب اللعب بهم....
صعدت لوالدتي حزينا و قلت لها : " مفيش حرب تحت ..."

يتبع....

*الصورة :صورة تجمع بين أمير الكويت، مقلداً وسام الرافدين من الدرجة الأولى، ومن النوع المدني، والرئيس العراقي مقلداً قلادة مبارك الكبير في 25 سبتمبر 1989- المصدر : موقع مقاتل من الصحراء

الخميس، يناير 06، 2005

الثلاثي المرح


أعود اليوم الى موضوعي المفضل....

كنت قد قلت سابقا أن نوال السعداوي و محمد فريد حسانين انضما الى سعد الدين ابراهيم في اعلان رغبتهم في الترشح للرئاسة....

طبعا من المعروف أنه اصلا لا توجد انتخابات رئاسية و لكن يوجد نظام تلت التلاتة كام الذي شرحته سابقا

و لكن دون شك فهذه الخطوة تستحق التحية لشجاعة من يقوم بها و لدوره في تسليط الضوء على هذه القضية و تسليط الضوء الاعلامي عليه ، خصوصا أن سعد و نوال من الوجوه المحبوبة في الاعلام الغربي...

المهم تم تجاهل مرشج رابع ( لا ، لا أعني الرئيس الحالي - من يجرؤ على تجاهله ؟) ، فقد نشرت الشرق
....الاوسط أن
"كاتبا مصريا كان ضابطا سابقا في الجيش ويدعي جلال عامر فجر مفاجأة اخرى بعد ان قرر ترشيح نفسه للرئاسة، حيث قام بارسال خطاب رسمي لرئيس البرلمان يخطره فيه بالترشيح ويطالب بتوفير فرصة له للقاء نواب البرلمان لاقناعهم ببرنامجه.
وقال جلال عامر، 54 عاما، لـ«الشرق الأوسط» انه لا يسعى الى رئاسة الجمهورية لكنه اتخذ هذه الخطوة من اجل الخروج على المألوف ومن حالة الركود التي يعيشها الشعب المصري والاستسلام لاحداث تغيير فعلي عبر تحرك محدد.
واضاف عامر وهو من محافظة الاسكندرية، انه «عندما يظل الجميع في مقاعد المتفرجين فلن يتغير شيء لانه على الجميع ان يشاركوا بفاعلية ويخرجوا من حالة العزوف عن الانتخابات والترشيح لها والمشاركة في العملية السياسية بشكل عام حتى لا تظل النتائج دائما سلبية وهو ما يكرس لحالة عدم التغيير وجمود الاوضاع في المجتمع».
واعترف عامر بانه لم يلق تشجيعا من اسرته ومعظم من حوله وانهم حاولوا إثناءه عن موقفه وابدوا تخوفا من هذه الخطوة غير انه ـ حسب كلامه ـ رفض هذه الضغوط واصر على موقفه رغم اقتناعه بصعوبة فوزه لتقديم نموذج للاخرين عن كيفية المطالبة بالتغيير بشكل عملي وديمقراطي وفق القانون بعيدا عن العمل تحت الارض.
واوضح عامر ان لديه برنامجا متكاملا وان اهم ملامحه المطالبة بتعديل مادة الدستور رقم 74 التي تركز الكثير من الصلاحيات في يد رئيس الجمهورية والفصل بين رئاسة الجمهورية ورئاسة الحزب الحاكم، وتحويل مصر الى جمهوربة برلمانية من دون الادعاء بتخوفات من سيطرة تيار معين على الحكم، مشيرا الى اول قراراته حالة انتخابية ستكون تفريغ سلطات رئيس الجمهورية واطلاق كافة الحريات.
يذكر ان عامر من مواليد 1950 بمحافظة الاسكندرية وهو خريج الكلية الحربية، وخاض حرب اكتوبر (تشرين الأول) 1973، ثم حصل على ليسانس اداب قسم الفلسفة بجامعة الاسكندرية وهو متزوج ولديه 4 ابناء ويعمل حاليا كاتبا وله عدة قصص حول ادب الحرب، وكان والده يعمل ضابطا (إداريا على البواخر) وسبق له الترشيح لانتخابات البرلمان عن دائرة الجمرك بالاسكندرية في الانتخابات الماضية غير انه خسرها"

المهم نعود للثلاثي المرح....

بعد يوم من نشر الحياة خبرا عن اجتماعهم سوية ( مستبعدين جلال عامر المسكين )، و خططهم الطموحة عن تنظيم مظاهرات و جمع توقيعات و الدعوة لتغيير الدستور ليسمح بالانتخاب المباشر ، نشر عدد اليوم أن حلافا ظهر بينهم ، ففيما رغب فريد حسانين و سعد الدين ابراهيم في الالتجاء الى الخارج - حكومات و منظمات حقوقية - للضغط هلى الحكومة المصرية لتغيير الدستور رات نوال السعداوي أن هذا لن يعود بنتيجة و ... ("«لدينا 07 مليون مواطن مصري يمكننا أن نسعى لديهم لكسب ثقتهم ودفعهم إلى مساندتنا في حملتنا التي تهدف إلى تغيير الدستور»، و الولايات المتحدة «تدعم النظام المصري وكل الأنظمة العربية». وكشفت أنها فاتحت إبراهيم وحسنين في ذلك الأمر واختلفت معهما بعدما لاحظت أنهما يميلان إلى توسيع الحملة للضغط على النظام المصري بأن تشمل مؤسسات دولية ومنظمات حقوقية أجنبية. وأضافت السعداوي «أميركا تدعم كل الأنظمة التي تطيعها وستظل تتدخل في أي انتخابات في المنطقة العربية ولا فرق لديها بين الانتخابات الفلسطينية والعراقية والمصرية، فالمهم أن يأتي دائماً نظام ترضى عنه»، ورأت أيضاً أن الاتحاد الأوروبي «ينتهج أساليب وسياسات استعمارية»، لكن السعداوي لم تستبعد مخاطبة «شعوب أخرى» ترى أن الحصول على دعمها يمثل وسيلة ضغط «نظيفة»، وقالت: «لدينا المنتدى الاجتماعي العالمي في الهند والبرازيل ويمكن أن نحظى بدعمه لأنه يمثل الشعوب المناضلة ضد الحرب والعولمة والظلم الواقع على الشعوب من جانب القوى الكبرى»)

أتفق بالطبع مع نوال السعداوي لأسباب عديدة ، أن حركة المعارضة الداخلية المطالبة باصلاح ما لا يمكنها أن تبدأ بطلب العون الخارجي قبل أن تتكون هي نفسها أصلا ، و هو ما يهدد بافقادها كل مصداقية لدى الشعب المصري صاحب المئاعر الوطنية الحادة..... فضلا عن أنه لا أحد في الغرب يرغب في ذهاب مصر الى "الكلاب" الذين يؤمنون أنهم يملؤون مصر و سيقفزون عليها بمجرد حدوث التغيير... و... اي ضغط خارجي و أي خراء على الحكومة يقنعها بأن تحل نفسها بنفسها ؟ بماذا ستهدده أمريكا أو الاتحاد الأوروبي ؟ أجر الانتحابات التي ستتسبب في خسارتك بصورة أكيدة و رحيلك و الا .... تسببنا في رحيلك؟؟
هذا اذا تجاهلنا أن الثلاثي المرح يتمتعون اما بشهرة سلبية ( نوال و سعد الدين ) او لم يسمع عنهم الا المهتمون بالسياسة ( فريد حسانين ) ربما يحصلون مجتمعين على بضعة آلاف من الأصوات فقط... عشرات الآلاف اذا تفاءلنا ، و انهم لا يملكون الحق في فرض أنفسهم بوسيلة غير ديموقراطية لتحقيق الديموقراطية....

نوال السعداوي نشرت مقالا في الحياة عن ترشحها للرئاسة .... بعنوان انا أفكر اذن انا لا أصلح رئيس دولة....

و أخيرا.... يا للمفاجأة... الحزب الوطني يقول أنه سينصب الرئيس حتى دون اجراء الاستفتاء النكتة التقليدي....

*هذا الجزء فوق 13 سنة *

قبل أن انهي هذه الكتابة أتذكر منذ بضعة ايام ، كنت أجلس انا و (م) في غرفتي و أخذ في تقليب الكتب الموجودة بجوار فراشي و سرعان ما وجد هذا الكتاب ، فقلت له انني قررت أن أخرجه من المكتبة لأقرأه بعد أن أصبحت نوال السعداوي مرشحة رئاسية... ثم لقليل من التسلية الذكورية الوضيعة التي تسحق المرأة و تسخر من كتاباتها ، بدأت أقرأ له مقاطع من الكتاب نتوقف بعدها للضحك... مقاطع عن الرجل الوغد الذي لا يشبع المراة جنسيا لأن عضوه صغير الحجم.... و عن انانية الرجل و توحشه و همجيته و انه يحتقر المرأة و يقف أمامها عاجزا و أنه يهاب المرأة لأنها مصدر الخلق و الولادة و أن سبب الحروب هو المجتمع الذكوري و أن الرجل عضوه قصير يصل للأورجازم سريعا دون المرأة ، و أن الأنثى عي الأصل ، و أن الرجال مساكين أوغاد هم أيضا ، بصورة ما هم مساكين ، و لكنهم اوغاد كريهون ، فضلا عن ان أعضاءهم صغيرة الحجم - كما هو مفهوم -...

تسلية ذكورية وضيعة ... حاولت حقيقة مقاومة السخرية من العلم الأنثوي الأنوثي و لكن لأن طبيعتي الذكورية غالبة و لأنني ولدت في مجتمع ذكوري أبوي لم أستطع مقاومة وضاعتي ...

( الجزء الأخير كتب على سبيل التسلية و لا يعكس موقفي من الناشطات النسائيات ، و لكن هذا الكتاب مادته "العلمية" قديمة للغاية و كتب بصورة سيئة حقا....)

الثلاثاء، يناير 04، 2005

مقتل صدام حسين

صدام حسين قتل....
قتل في قسم الوراق...
صدام حسين حافظ قتل في قسم الوراق...

لماذا ذهب تفكيركم بعيدا؟

صدام حسين حافظ حدث في السابعة عشر من عمره ، ألقي القبض عليه متهما بسرقة و بعد وقت في الحجز طلب من والده الحضور لاستلام جثته.... عارضين عليه وظيفة بمرتب لا بأس به و دعوة أن يعوضه الله خيرا عن ابنه...

عدد الخميس الماضي من المصري اليوم خصص صفحتين للقضية...

تفاصيل معتادة...

مخبر له سوابق بيده سلطة مطلقة لأنه يشير الى شخص معين فيتم القبض عليه و هنا حسب رواية المصري اليوم اختلف المرشد بيسة مع صدام حسين فابلغ الشرطة أنه مسؤول عن سرقة ، دخل قسم الشرطة فتم " تزبيطه" ، و تروي عائلته تفاصيل لقاءاته القصيرة الباكية الاخيرة بهم عندما قاموا بزيارته ... و ضرب بعدها زيادة عن اللزوم ... أو حسب الرواية الرسمية "سقط فوق رأسه أربعة من المحجوزين اثناء نومه."


أمير المخبرين

تهت عن بيت صديقي، فسألت العابرين،
قيل لي امش يسارا، سترى خلفك بعض المخبرين،
حد لدى أولهم، سوف تلاقي مخبرا يعمل في نصب كمين،
اتجه للمخبر البادي، أمام المخبر الكامن،
واحسب سبعة، ثم توقف،
تجد البيت وراء المخبر الثامن في أقصى اليمين؛
سلم الله أمير المخبرين،
فلقد أتخم بالأمن بلاد المسلمين،
أيها الناس اطمئنوا، هذه أبوابكم محروسة في كل حين،
فادخلوها بسلام آمنين!

أحمد مطر

الشباب


كلما قرأت لشخص يكتب عن جمال مبارك باعتباره يحمل قيما ثقافية غربية ليبرالية أو ديموقراطية ، أصاب بتقلص في عضلات فكي ، و تبدأ أسناني بالصرير و أضطر الى القيام ببعض تمرينات التنفس...

ما يعدنا به جمال ليس سوى ليبرالية اقتصادية من نوع ما ، شجاعة أكبر في تنفيذ اتفاقيات التجارة الحرة أو تخفيضات ضرائبية ... الخ و لكن هذه الوصفة وحدها ستعني انتعاشا اقتصاديا ( مصحوبا بسحب البقية الباقية من الدعم القليل أصلا الذي يصل فتاته الى الطبقات الأفقر) مصحوبا بقدر هائل من الفساد لأن المنطقة التي يلتقي فيها السياسة و الاقتصاد معتمة تماما و تفتقر الى أي قدر من الشفافية .... بل ان الكثيرين يحتلون مكانا بارزا في كلا الجانبين .... وصفة للفساد ... ربما بعض الحراك السياسي في البداية و لكن على طريقة مكارم السيد الرئيس قبل أن يتراجع عنها ....

أو أن أقرأ عن " رصيد" جمال المفترض لدى الشباب....

عفوا ... اي شباب ؟

باستثناء دائرة المنتفعين و من يقبلون به خوفا من الاسلاميين لا أعتقد أن أحدا يؤمن بأيديولوجية الحزب الوطني و "فكره الجديد"...

ما هي ايديلوجية الحزب الوطني على فكرة ؟؟ كيف يمكن تصنيف اتجاهاته السياسية ؟؟؟

كل ما يخطر على بال السيد الرئيس هو برنامج الحزب للعام القادم...

أو جمعية جيل المستقبل التي من المفترض أن تعزز من وجوده في أوساط الشباب....

رشوة ... رشوة... ببساطة

انضم للحزب الوطني و ستحصل على دورات مجانية في الانجليزية أو الفرنسية او الكمبيوتر أو تسهيلات في المعاملات الحكومية ، انضم لجيل المستقبل و سنساعدك في الحصول على عمل مميز بشركة مميزة بعيدا عن البطالة التي تعصف بالشباب المصري...

هل منظمة من المنتفعين الجبناء الذين يصفقون مقابل منافع مادية و هم يعرفون أنهم يكذبون و من يصفقون له يعرف أنهم يكذبون ، و يعرفون أن الجميع يعرف أنهم منافقون كاذبون هي الوسط الذي ستنبثق منه الليبرالية و حقوق الانسان و الديموقراطية و التقدم؟

بفففففففففففففففففف

فكر جديد ؟

طرد الحرس القديم و احلال مجموعة من رجال الأعمال و التكنوقراط الخمسينيين المقربين من ابن الرئيس و تغيير شعارات الحزب البالية بأخرى يعرف الجميع انها مجرد أكاذيب لا يصدقها حتى من يرددها هو الفكر الجديد؟

كل دي ديموقراطية؟؟

ساقتبس هنا ابراهيم عيسى عندما سخر من كل الحديث عن الشباب فقص حكاية عن صديق له يقول : " اذا لم تثق بي الدولة لاحصل على عمل مرتبه 200 جنيه فهل ستثق بي لتعينني وزيرا؟" ، فكان رد ابراهيم عيسى أن من شروط الشباب الصاعد اما ان يكون " ابن مين في مصر" ، أو ان يكون قد أكمل بضعة ملايين في حسابه البنكي.... " عشان بيحوش مصروفه طبعا" على حسب تعبير ابراهيم...

في دنيا مثالية سأستمتع بلحظة ارى فيها الفكر الجديد للحزب الوطني يصارع غيره من الأفكار دون أن يحاصر رجال السلطة التنفيذية مقار اللجان الانتخابية ، و دون تزويرهم للانتخابات ، و دون استغلالهم كل جهاز الدولة و مؤسساتها الاعلامية لصالحهم ، و دون تقديمهم رشاو مبطنة للفقراء ثم شحنهم في باصات ليقوموا بانتخاب مرشح الحزب ، و دون أن أفتح الراديو لأسمع اعلان " شباب اليوم ... قوام بينا .... هو ....بلا بلا بلا بلا..." ، أو افتح التلفاز لأشاهد المؤتمر السنوي للحزب.....

في دنيا مثالية...

أما في هذه الدنيا فأرى صديقا لصديق يتحدث عن ذهابه الى الجمعية فأسأله :" أي جمعية" و يكون جوابه : " جمعية جيل المستقبل" .. أسأله : " ايه اللي رماك عليهم؟"... فيقول لي: " بيجيبولنا شغل مفروض في آخر السنة اللي بنسجل فيها... " أصطنع البلاهة و اطلب منه أن يخبرني عن ماهية الجمعية فيقول لي : " جمعية جمال مبارك ، ، عارف انت النظام ، معمولة ليه عشان الانتخابات و الشغل ده..." أنفث الدخان و أبادله الابتسام...


و في هذه الدنيا أيضا أرى منطقة عشوائية لا يجيد سكانها الكتابة و يحيون خارج نطاق المعفول ، و لكنهم... يحرصون على أداء الواجب الوطني والادلاء بأصواتهم في الانتخابات .... لصالح الحزب الوطني الذي يحصلون مقابل العضوية فيه على حقيبة تحتوي بعض السكر و الزيت و السمن و الارز....

في هذه الدنيا...

آر بي جي


لا ، لا أقصد Rocket Propelled Gernade ، السلاح الذي عاد ليكتسب شهرة متزايدة في العراق ما أعنيه هو Role Playing
Game

و هي تعني نوعا من ألعاب الكمبيوتر التي يؤدي فيها اللاعب دور شخصية معينة.....

لماذا أتحدث الآن عن ألعاب الكمبيوتر التي لم ألعبها منذ سنوات ؟؟

دعوني أعود بالحكاية الى الوراء قليلا

أنا و (م) نقف أمام البناء المرعب الذي يسمى بمجمع التحرير.... قلب البيروقراطية المصرية....

كنا قد انتهينا لتونا من " الخطوة الأولى" في سلسلة اجراء عدد من المعاملات داخله و التي تعني الوقوف في طوابير طويلة لا تتحرك أبدا ، و الاستماع الى الموظفات و هن يقهقهن في داخل الغرفة ( البعيدة عن مكان وقوفنا لأن الطابور يمتد كالأفعى لمسافات طويلة) ..... و تحول مكان الطابور الى مكان " للاسترزاق" حيث يعرض الفراش علينا الشاي و القهوة ، و تنشأ نوعية من " الأخوة في الروتين" تنتهي بتعرفك على معظم من يقف معك في الطابور و تتبادلون الخبرات و الحكايات و توجيه السباب الى قائمة طويلة تبدأ بالموظفات و لا تنتهي بهن ، و البحث عن ورقة الدمغة ، و ختم النسر ، و توقيع سيادة المدير الذي لا يشعر بالرغبة في العمل اليوم ، و أن تصل لدرجة من اليأس تن مستعدا أن تدفع أي مبلغ يطلبه منك "مؤدو الخدمات" الذي يتواجدون حولك كالذباب "لتخليص" اجراءات لا تنتهي... و الصعود الى طابق آخر لانهاء خطوة ما ثم العودة لنفس النقطة.....

ينتهي ميعاد الدوام الرسمي فيخبرونك ان " تفوت عليهم بكرة"

و أمام المبنى أجلس مرهقا على أرض الرصيف عاجزا عن المشي... فيخرج (م) بتلك الفكرة...

قال (م) : ما رأيك أن يتم تحويل مجمع التحرير الى مكان سياحي...؟ يدخل السائح ليلعب آر بي جي في شحصية مواطن مصري عليه انهاء عدد من الاجراءات بعد ان يدفع 100 دولار ثمن متعة التحدي... و هكذا يسحب ورقة قبل دخوله تقول له : " أنت مواطن مصري في الثالثة و العشرين من عمرك حصلت على تأجيل مؤقت لخدمتك العسكرية و تحاول السفر..."
أو...
" أنت أب مصري تحاول نقل طفلك من مدرسة لأخرى"
أو
" أنت مواطن مصري عليك أن تثبت أن شهادة الوفاة التي تم استخراجها لك خاطئة و أنك لا زلت على قيد الحياة..."
و يكون على السائح انجاز المهمة في يوم عمل واحد فقط...

هززت رأسي في غير اقتناع : " بمجرد تحوله الى مكان سياحي ، ستتحسن المعاملة و يختفي كل هذا الخراء..!"

بدا الحماس على وجهه و قال : " لا ! هكذا سنقضي على كنز البيروقراطية النادر هذا ! يجب أن يتم منح الموظفين نفس المرتبات الضئيلة التي يمنحونها دون زيادة و عدم زيادة اعدادهم ليظاوا على معاملتهم السيئة لمن يتعاملون معهم..."

لا بأس....

سيرفيفور المصري ....

ادخل مجمع التحرير و اخرج على قيد الحياة....

ترى ماذا سيكون رأي هيئة تنشيط السياحة في مثل هذا الأمر؟؟

الاثنين، يناير 03، 2005

اقفل المحل يا بني.... شطبنا


حسب عدد الحياة الصادر اليوم فانه قد....
" قررت المرجعية الدينية في النجف حض الناس على المشاركة في الانتخابات المرتقبة بعد قرار وقف البحوث العلمية الدينية اعتبارا من السبت الماضي, وكلفت المرجعيات الدينية طلبة الحوزة العلمية ومعظمهم من المحافظات العراقية بالدعوة الى الانتخابات."

بففففففففففففففف

لماذا لم يجروا احصاء عاما للسكان يحتوي على خانة للديانة و الطائفة و الاثنية و يريحوا بالهم .... اذا كانت الانتخابات بهذه الصورة فلماذا وجع الرأس ؟

ليس هذا رأيي الحقيقي عن الانتخابات على فكرة و لكن الخبر مستفز.... بعض الشيئ....

الأحد، يناير 02، 2005

حكايات عبد اللطيف المدهشة


عبد اللطيف الحرز شاب عراقي.... و رغم سنوات عمره التي تتجاوز العشرين بقليل فان ظروف العراق الاستثنائية جعلته يعيش حياة غير تقليدية...
و خرج ليحكي لنا...
أياد الزاملي مدير موفع كتابات اكتشفه و منحه زاوية ثابتة في صحيفته الالكترونية ، و لم يخيب عبد اللطيف ظنه ، حيث حمل قلمه او كيبورده ليكتب بصراحة مذهلة و بحدة و اندفاع و ألم ....
و اعترف بانني أحب قراءة حكايات عبد اللطيف أكثر من حبي لقراءة آرائه المميزة في نقد الثقافة العربية و المجتمع العراقي...
و عندما بدأ الكتابة بدا كانه ينعى جيله و مجتمعه و وطنه و غربته ( هنا و هنا و هنا و هنا )
و يروي لنا من طفولته عن ابن عشيرة والدته محروس الجندي الذي عاش تناقضات حرب ايران و حرب الكويت ( هنا )
او عن رحلته في تايتانيك الفقراء مهديا تلك الكتابة الى نبيل هادي رفيقه الذي التهمته الاسماك في ذلك اليوم ( السفينة التي انطلقت من اندونيسيا حاملة لاجئين عراقيين و أفغان لتغرق امام شواطئ استراليا ) ( هنا و هنا )
أو يعبر عن مشاعره الساخطة على بقية العرب ( هنا و هنا و هنا)
او يتحدث عن حياته الجديدة كلاجئ في استراليا ( هنا و هنا و هنا ، هنا ، هنا)
أو بروي ما رآه عن العالم الداخلي لقم التي قضى فيها عدة سنوات طالبا و سنين غربته في ايران و المعاملة التي لاقاها هناك ( هنا ، هنا ، هنا ، هنا ، هنا
أو حكايته المذهلة عن الصراع بين الحكيم و الصدر( هنا ، "للأسف المقالة التي قص فيها معظم تلك التفاصيل فقدت و لم اتمكن من العثور عليها ")
أو عن مجتمع المهجر العراقي ( هنا ، هنا)
أو عن عائلته بصراحة نادرة ( هنا و هنا و هنا ، و هنا و هنا )

عبد اللطيف

عش لتحكي...

*الصورة من الأهوار في جنوب العراق

تضامنا مع ثلاثة من مدوني ايران..



في مرة سابقة عندما بدأت ما ظننته سيكون عددا من الموضوعات عن التدوين العربي ( لم اكتب منها غير واحدة ) تخدثت باعجاب قد يصل الى حد الغيرة عن التدوين في ايران....

و اليوم أطالع اخبارا سيئة من ايران....

فجر القنبلة مدون ايراني هو محمد علي أبطحي (نائب سابق لرئيس الجمهورية الايرانية ) و مدونته تحتوي قسما فارسيا و ترجمة الى اللغة الانجليزية و العربية ( بأسوء عربية و انجليزية ممكنة و لكنها مقروءة على كل حال و لذلك اضفته الى الفائمة الجانبية التي تضم المدونات العربية...)

المهم


حسب موقع اتحاد الطلاب الايرانيين في المملكة المتحدة الذي قدم ترجمة لموضوع ابطحي الاخير ، فان أبطحي زار بصفته عضوا في أحد اللجان الرسمية ثلاثة مدونين معتقلين ، و عاد ليكتب في مدونته تفاصيل مرعبة عن التعذيب البدني و النفسي الذي تعرضوا له ، و الضغوط المتواصلة لاجبارهم عن الاعتراف ، و محاولة الصاق الاتهامات الجنسية بهم ، و ربطهم بعلاقات جنسية مع رموز اصلاحية ايرانية ، و منعهم من مقابلة محامي ... الخ

بعدها تعرض موقع أبطحي على ما يبدو الى اختراق او تم ايقافه اذ كلما حاولت دخوله اظهر هذه الرسالة
(
بازديدکننده محترم!

سايت وب نوشت (محمد علي ابطحي) به زودي مجدادا در همين آدرس قابل دسترس خواهد شد.
)
" لا افهم الفارسية للأسف..."

ثم عاد الموقع للعمل اليوم و لكن من دون الموضوع الذي أثار الضجة و الذي يظهر مكانه صفحة فارغة

( موفع جويا الاخباري قدم نسخة عن الاصل للفارسي للموضوع )

و كما هو واضح تتحدث الكثير من المدونات الايرانية عن هذا الموضوع ، و لكنني أجلس امامها أتامل الحروف محاولا اعتصار عقلي لأفهم أي شيء...

تذكرت الوحيدة التي أعرفها و تجيد الفارسية ، و هي صديقة ذات اصول ايرانية....

أين (ن) عندما تحتاج لها !

و هنا تذكرت أنه من المفترض أن تكون في ايران لتزور عائلتها هناك ، و أنها كانت دائمة القلق من هذه الرحلة حتى قررت ان تخوض المجازفة و تسافر.... كانت قلقة لأنها اشتركت مرة باسمها الحقيقي في أحد انشطة المعارضة الايرانية منتقدة احد تصرفات النظام الايراني القمعية ...

و اتذكر بابتسامة صفقتنا الضاحكة... اذا تعرضت هي للاعتقال سأبدأ حملة تضامن على الانترنت تنادي باطلاق سراحها ، و اذا تعرضت أنا في أي يوم للاعتقال يكون عليها أن تبدأ حملة تضامن مماثلة لصالحي...

في الواقع... ربما كان هذا هو سبب اهتمامي بهذا الموضوع كله...
أنني أرى أننا كلما زدنا في جماهيرية المدونات و انتشارها و تاثيرها فاننا نخوض بذلك خيارا يقترب من الوضع الايراني....

يا مدوني العالم اتحدوا .....

القبح - 3


في أول شارع عباس العقاد بالقاهرة تقابلك لوحة عملاقة باللون الأحمر و عليها صورة المرشحين الفائزين في انتخابات النادي الاهلي الاخيرة... و فوق ذلك بأكبر خط ممكن : الأهلي فوق الجميع....

( و هم يقصدون على الاغلب أن قائمتهم الانتخابية هي المعبرة عن روح النادي الاهلي و متسامية عن الخلافات الشخصية و الأهواء التي تميز المرشحين الآخرين الذين يعلوهم الاهلي..)

و لم لا...

الأردن أولا

مصلحة مصر فوق الجميع

و الآن الأهلي فوق الجميع

هل من المعقول أن مصمم حملتهم الدعائية لم يسمع من قبل أان هناك مصطلحات معينة ليس من المستحب ذكرها مهما كانت معبرة عن مكنون نفسه و عقليته العبقرية.... ؟